تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 19 يونيو 2016 09:19:34 ص بواسطة حسن إبراهيم حسن الأفنديالإثنين، 20 يونيو 2016 02:32:34 ص بواسطة حمد الحجري
0 153
تسليم
أسلم الأمر للرحمن إن له
في كن خفايا أمور سوف ترعاني
متى أراد القدير الموت يدركني
مهما احاول من تحصين أركان
حسن الختام سألت الله خاتمة
فلا أبالي إذا ما الموت أرداني
أهوى لقاء برب العرش يجمعني
وأن أكون على ديني وإيماني
لا أفعلن حراما بعدما خبتت
نفسي إلى ذكر معروف وإحسان
يا رب جئتك ضعفي أنت تدركه
والذنب أخجل يا غفار وجداني
يا رب كان بفقري بعض معصيتي
والفقر لا شك مدعاة لخسران
نقاوم الفقر أحيانا ويخذلنا
عزم ضعيف وحاجات بأحيان
في توبتي جئت لا ألوي على عمل
يشين ذكر يحط القبح ميزاني
أعيش أحيا على علم ومعرفة
ولا أنافق في دنيا لإنسان
فامح الخطايا ولا تترك لها أثرا
يا مالك الملك في جود وغفران
سامح فإنك ذو عفو ومغفرة
ومن سواك إذا ناديت لباني
والله يغفر ذنب الخلق ما ندموا
على المعاصي وما لاذوا لنكران
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن إبراهيم حسن الأفنديحسن ابراهيم حسن الأفنديالسودان☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح153
الإثنين، 20 يونيو 2016 02:49:31 ص
حمد الحجري
سجلك حافل بالخير و العطاء
انت شاعر داخل في الاستثناء بإذن الله
خدمت الإسلام بقلمك وما تبثه فينا من معاني سامية .
لك مني كل التحايا و التهاني .
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©