تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 16 مايو 2017 10:37:27 م بواسطة خالد حامد البار
0 496
لارا
تباريح الهوى امست حيارى
فتنفث في المدى وجداا توارى
قصيدا ظل من سحر المعاني
يلوع في توجده السكارى
حديث الروح في الوجدان يسري
كخمر في رحى الاقداح د ار
فؤادي في لواعجه تغنى
وقلبي طار حين الحب طارا
تباريح تمزقني شظايا
وعن تلك الرؤى تروي وقارا
من الوجد الذي يحتل روحي
تبعثر خافقي ثلجا ونارا
أصارع سطوة الاضداد حتى
دوي توجدي صار انفجارا
أراني مثلما الضليل أهذي
وأشدو عن معذبتي الديارا
وأعدو فوق رمضاء تلظت
لأدرك منبعا للحب فار
أرى ألا حياة بدون أنثى
وهل نحيا السعادة دون لااااارا :*
لماذا تولد الآمال ثكلى؟
وتوأد صبوة في المهد عارا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
خالد حامد البارخالد حامد البارالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح496
لاتوجد تعليقات