تاريخ الاضافة
الجمعة، 23 مارس 2007 12:39:46 ص بواسطة الأقستان
0 1243
الحلاج
أصعدني الحلاجُ إلى أعلى طابق
في بغداد
وأراني كلَّ مآذنها
ومعابدها
وكنائسها ذات الأجراسْ
وأشار إلي:
- أحصِ
كم دعوات حرّى تتصاعد يومياً من أعماقِ الناسْ
لكن لا أحداً
حاولَ أن يصعدَ
في معناهُ إلى رؤياهُ
كي يوقظَهُ
ويريهِ..
ما عاثَ طغاةُ الأرضِ
وما اشتطَّ الفقهاءُ
وما فعلَ الحراسْ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عدنان الصائغالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1243