تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 31 يوليه 2018 01:05:32 ص بواسطة عبدالعزيز المنسوبالسبت، 22 سبتمبر 2018 12:02:40 ص
0 194
دع سوف عنها
حياتك تمضي والفراغ يؤمّها
وذكـرك يبـقى والمقـام منازل
تسير بنا الدنيا ونحن نطيعها
وقبـر ينادي إنّ جـوفيَ فاصـل
أطعنا هواها إذ توسوس دائما
فذقـنا لظـاها والـدليل لعــــاذل
هـرمنا سريعا والمنية أزلفــت
فهــلا أنـبـنـا فالغفــور لقـابــل
فبادر سـريـعا بالإنابة واتعــظ
فكم مـن قتيــل فارقتـه فضائـل
ومن لم يُصِبْ غنما دهته مصيبة
فدع سوف عنها إنَّ غُرْمك زائل
نعيش ونمضي والقبور تضمّنا
نعيــــمٌ لهـــذا والعــذابُ فصائل
إذا النّفس جدّت في التهاون فانهها
فكـلّ نقـيــرٍ عنــد ربــــك ماثــل
أرى الناس سكرى بالمفاتن والهوى
يصدون كبــرا والفعــالُ مهــــازلُ
فتلـك بيــــوت بالحــــرام تهـدمت
وإن كان فيــها زينـــــةٌ وتكامــــلُ
ومســخ عقـــــولٍ بالرذيلة سُلْسِلَتْ
وإن كان دكتــــورا غزته الوسائلُ
ألا كلُّ شيءٍ في القيـــامـة شاهدٌ
فأحسن ختامي إنّ عفوك هاطـــل
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد العزيز المنسوبعبدالعزيز المنسوبمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح194