تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 5 أكتوبر 2018 01:54:01 ص بواسطة عبدالعزيز المنسوبالجمعة، 5 أكتوبر 2018 01:56:49 ص
0 145
الهجر دواء
عَلَتْ بالخصامِ عُلُوًّا عجيبا
فَأَحْيَتْ بقلبي عُتُوًّا رهيبا
سلامٌ لِهَجْرٍ أضاءَ المُحَيَّا
أزال الهمومَ وأحيا القلوبا
فما الوصلُ يوما بخيرٍ أتانا
ولا الهجرُ يوما يزيد النّحيبا
فلا تبكِ دارا وذِكْرَى لليلى
فما بالبُكَا تَسْتَعِيدُ الحبيبا
أما كان فيها حنينٌ وشوقٌ
يردّ الصّبايا ويُطْفِي اللهيبا
فَدَعْها ليومٍ لعلَّ المطايا
تعودُ بقلبٍ يخافُ الجنوبا
فإنّ الشّدائدَ تُغْنِي كثيرا
وقد يُصْبِحُ الوَصْلُ حُبًّا كَذُوبا
أميطي لثامًا لِصِدْقٍ لنسعى
لوصلٍ ذكيٍّ يَصُدُّ الخُطُوبا
وكوني كدرٍّ كبدر تَسَامى
وتيهي حياءً أنيري الدُّرُوبا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد العزيز المنسوبعبدالعزيز المنسوبمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح145