تاريخ الاضافة
الأحد، 23 ديسمبر 2018 05:32:20 م بواسطة عبدالعزيز المنسوب
0 126
من حسنه متفاعلن أزهار
لاحــت لقلبي صيحــةٌ ودوار
أيقنت أني بعــــدها المغــوار
لا المـــوج يغلبني إذا أغضبتـه
فقواربي ينــجـــو بها البحّــار
ما عدت أبحر في المواجع والهوى
قـــد ضرّ قلبي ثــــورة وحــوار
آتي وأذهــب لا قيود تضمّنـي
والعقل صـافٍ والنجــوم تحار
أنا من يحيك على النوائب بسمة
فيفيــض منهــا وردها المعطـار
ما عاد يطربني الحديث عن الهوى
فأنا الضعيفُ ودمعيَ المـدرار
لا وقت عندي للتلفّـــت للنّوى
العمر يجري والذنـوب كبــار
ليلى أضاعت في الغرام سبيله
يمشي ويهذي والأمور صغار
وكثيرنا قد ضاق ذرعا بالهوى
سلني بربــــك أيهـــا تختــــار
ما بين هــمّ والقلـــوب تشقّقت
تحيا وما تحيا لها الأذكار
أو بين قلب مفعــــم بصفائــــه
لا البينُ يحزنه ولا الأكــــــدار
لاشيء في دنيا الفوات يعيقني
فالحبّ كأسٌ فـــــارغٌ غـــدَار
سفن الهوى ماجت وضلّت هديها
ربّانها بيـــــن الكفـــــوف يُدَار
نُسِجَتْ لـــه حُلَلٌ كأنّ خيوطها
قبرٌ يضـــمّ عظامه وســـــوارُ
يا أمة المجــد العظيم ألا انتهوا
فاللهــو فــــخٌّ مهلـك ودمــــار
مجد تليــــد في الغرام أضعتَه
ومحــوتَ رسما خطَه الأبرار
أرخصتَ شعرك في مفاتن غادةٍ
فتنافســت في وأدك الأسعــار
الشعر يعذب إن أثَرْتَ قريحتي
بلطيفـة جـــــادت بها الأفكــار
بقضيّــة شغلـــت فؤاد شبابنـا
تسمو بهــم إنّ الهـوى نحّـــار
الشعر سيفٌ للحمى لا تخــزه
إنّ الفوارسَ شعرهــم بتَــــار
تلك الحروف نسجتها من مهجتي
من حسنـه متفـاعلــن أزهـــار
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد العزيز المنسوبعبدالعزيز المنسوبمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح126