تاريخ الاضافة
الجمعة، 15 فبراير 2019 08:31:29 ص بواسطة محمود المشهداني
4 116
ثورةُ الإيقاع
غــادرتُ فـيـكِ محــطّـاتي وأسفاري
مــذ خاصمتْ لهفةَ الأوراقِ أشعاري
خاصمتُ كلَّ فنونِ الشعرِ من شغفي
حينَ انتهى عندَ بابِ الكرخِ مشواري
قد أذبلتْ ثــــــــورةُ الإيقــاعِ ذائـقتي
وقطّعتْ من ربـابِ الشـوقِ أوتــاري
لولاكِ مـا أبحـرتْ فـي الشعرِ قافيتي
ومـا اسْتفاقتْ مـنَ الأشواقِ أغـواري
من ألـفِ عـذرٍ منحتُ الحـبَّ معـذرةً
وأهـملتَـها..ولــــمْ تـعــبـأْ بـأعــذاري
(كرْخيّةٌ) مـن ذواتِ الحسنِ فطرتُـها
قالتْ: "حـذارِ"..بحـقِّ الجـارِ لـلجـارِ
قلتُ: " الـدروبُ إلـى مغناكِ سـالكـةٌ
لـكـنّـني لــــم أغــادرْ عـتـبــةَ الــدارِ"
إنّي أتـيـتُ كـضيـفٍ يبتغيـكِ قِــــرىً
قالتْ:"غيومُ الهوى قـدْ أطفأتْ ناري"
إن كنتَ ممَّنْ يرى في الدينِ محكمةً
حكـمُ الغـرامِ نهى عـن وصمةِ العـارِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمود المشهدانيمحمود المشهدانيالعراق☆ دواوين الأعضاء .. فصيح116
لاتوجد تعليقات