تاريخ الاضافة
الجمعة، 30 مارس 2007 03:59:12 ص بواسطة محمد أسامة
0 618
اللحن المقهور
ليتني كنت صلاة
في كهوف الناسكينا
أتلاشى في طريق الله سوقا وحنينا
ليتني كنت غناء
تائها بين الصحاري
هزني طير غريب
فوق ركبان حيارى
***
ليتنى كنت شعاعا
في ليالي الحائرينا
أسكب السلوان للدمع وأغتال الأنينا
ليتني كنت سكونا
خاشعا بين الجبال
تتلاقى في آيات وجودي بالزوال
ليتني كنت غدا لا
تعلم الأقدار سره
أو نشيدا ضن شادي
الغيب أن يعزف نبره
ليتنى كنت على لُج البحار الخضر زورق
كيفما شاءت بي الريح على الأمواج تخفق
***
ليتنى كنت حفيف الغاب في آذان بيد
يسمع الليل صباباتى ويصغى لنشيدي
***
ليتني كنت صفير الحب من ناي الرعاة
تشرب الكثبان والقطعان خمراً من لهاتي
***
ليتنى كنت عصا في
كفٍ أعمى لايراها
هي تهديه ولكن
من إلى النور هداهاž
ليتني كنت غراما
بين جنبي عاشقين
سمعا إنشاد نيراني، فظلا خاشعين
ليتني كنت رياحا
تهتف الآباء منها
أنا أهواها … ولكن
رغم أنفي لم أكنهاžٍ.
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمود حسن أسماعيلمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث618