تاريخ الاضافة
الأحد، 11 سبتمبر 2005 08:10:10 ص بواسطة حمد الحجري
0 658
لا تَحول الأخلاقُ إِلاَّ ببطءِ
لا تَحول الأخلاقُ إِلاَّ ببطءِ
إنها من موارثِ الأمواتِ
هَذِهِ خطتي وتلك صِفاتي
فاسمعوها وإقرأوها صَفَحاتِي
أنا والناسُ فِي المَذَاهب شَتّى
فِرَقاً تنتحِي جميعَ الجِهاتِ
أنا أَنْحُو لكلِّ عذراءَ بِكْرٍ
وفلان ينحو إِلَى الثَّيِّبات
وسِوانا لمُهْرةٍ وحِصان
ولهذا رُكوبه اليَعْملات
ولذاك الفتى مَحبَّةُ هِرٍّ
وسواه مَحبَّةُ النابِحات
وتراه إِلَى الملاعب يلهو
وأخوه يسعى إِلَى الطَّيِّبات
أنا فِي السَّتر للحصينةِ حُبي
لست أهوى تبرج المُحْصَنات
طمحَ العقلُ بالزهاويِّ حَتَّى
كبَّه فِي مهامه المُهلكات
كلُّ ساعٍ فللطبِيعةِ يَقْفو
مِحْوراً فِي تطور المُنشَئات
فلعكس الطباعِ فِي الكون سرٌّ
ترك الخلقَ عقلُهم فِي شَتاتِ
حكمةٌ تترك العقولَ حَيارَى
صَبَّرنا بَهائماً سائمات
مركزُ الطبعِ فِي النفوس عَريقٌ
كجبالٍ كثيفةٍ راسياتِ
خلقٌ فِي الطباع قَدْ صار خَلْقاً
لَيْسَ تمحوه قوةُ المُعصِرات
لا تحول الأخلاقُ إِلاَّ ببطء
إنها من مَوارثِ الأمواتِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الصوفيعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث658
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©