تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 10 أبريل 2007 09:57:17 ص بواسطة المشرف العام
0 1105
إِنّي وَأَوَّلَ ما كَلِفتُ بِحُبِّها
إِنّي وَأَوَّلَ ما كَلِفتُ بِحُبِّها
عَجِبٌ وَهَل في الحُبِّ مِن مُتَعَجَّبِ
نُعِتَ النِساءُ فَقُلتُ لَستُ بِمُبصِرٍ
شَبهاً لَها أَبَداً وَلا بِمُقَرِّبِ
وَلَقَد تَرَكنَ حَزازَةً في قَلبِهِ
مِنها بِحَقٍّ أَو حَديثِ المُهرِبِ
فَمَكَثنَ حيناً ثُمَّ قُلنَ تَوَجَّهَت
لِلحَجِّ مَوعِدِها لِقاءُ الأَخشَبِ
أَقبَلتُ أَنظُرُ ما زَعَمنَ وَقُلنَ لي
وَالقَلبُ بَينَ مُصَدِّقٍ وَمُكَذِّبِ
فَلَقَيتُها تَمشي تَهادى مَوهِناً
تَرمي الجِمارَ عَشِيَّةً في مَوكِبِ
غَرّاءُ يُعشي الناظِرينَ بَياضُها
حَوراءُ في غَلواءِ عَيشٍ مُعجِبِ
فَتَأَمَّلَت عَيناكَ فيكَ وَإِنَّما
زَورُ المَنِيَّةِ لِاِبنِ آدَمَ يَصحَبِ
إِنَّ الَّتي مِن أَرضِها وَسَمائِها
جُلِبَت لِحَينِكَ لَيتَها لَم تُجلَبِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عمر بن أبي ربيعةغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي1105