تاريخ الاضافة
الجمعة، 23 سبتمبر 2005 01:55:10 م بواسطة حمد الحجري
0 1147
أَتَهجُرُني وَتَغصِبُني كِتابي
أَتَهجُرُني وَتَغصِبُني كِتابي
وَما في الحَقِّ غَصبي وَاجتِنابي
أَيَجمُلُ أَن أُبيحَكَ مَحضَ وُدّي
وَأَنتَ تَسومُني سوءَ العَذابِ
فَدَيتُكَ كَم تَغُضُّ الطَرفَ دوني
وَكَم أَدعوكَ مِن خَلفِ الحِجابِ
وَكَم لي مِن فُؤادِكَ بَعدَ قُربٍ
مَكانَ الشَيبِ في نَفسِ الكَعابِ
أَعِد في عَبدِكَ المَظلومِ رَأياً
تَنالُ بِهِ الجَزيلَ مِنَ الثَوابِ
وَإِن تَبخَل عَلَيهِ فَرُبَّ دَهرٍ
وَهَبتَ لَهُ رِضاكَ بِلا حِسابِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن زيدونغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس1147
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©