تاريخ الاضافة
الخميس، 13 سبتمبر 2007 08:30:17 م بواسطة د. إكرامي قورة
0 1038
النبوءة
سنين مرت ولا جاشى
وست الحسن تسنّى
وتتمنّى
يجى الشاطر حسن ويجيب لها الطرحة
يمد إيديه ويخطفها على حصانه
ويجرى بيها ع الفرحة
ومرّ كتير على عيونها ولا جاشى
وبعد سنيـــن .. رجع .. ماشى !!
قالت له : إزاى هتخطفنى حصانك فين ؟
بنبرة يأس رد لسانه : نستنّى
بصبر جميل لحد مايرحلوا عنّا
حروف الرد كات سكاكين
بتغرز سنها فيها
قالت له : روح
حصانك ضاع وكان شايل على ضهره بقايا الروح
وراح صوتها وداب ف الطين
وغاب الشاطر الصابر سنين وسنين
وبعد كتيـــر .. رجع ليها راكب ليموزين !!
فتح بابها وهات ياكلكس
ومن شباك ف أعلى السجن ردت : روح
وسيبنى فى ليلى الحبس
حصانك ضاع
وكان صوته يطهر توبى من دنسه
أنا أسفة عشان مقدرش أمد إيديا
غير لحصان أصيل تخطفنى فوق منه
نبوءة قديمة يا شاطر
قالوا لى : إنه ست الحسن يخطفها على حصانه
حبيب الروح
ودلوقتى ياشاطر روح
وأنا هاصبر على البلوى
لحد ما يرجع الغايب
كلامها هز شيء جواه
فشال ف قلبه أحزنه وطاف بيها بلاد الله
من الأردن على لبنان على سوريا ..
كويت وعراق .. قطر بحرين..
على السعودية والإمارات عمان ويمن ..
جيبوتى صومال .. سودان مغرب موريتانيا..
جزاير تونس الخضرا .. ومن ليبيا .. نزل على مصر..
وطاف فيها شارع شارع لحد ما داخ كما المسكين
فصلى الظهر ف القلعة .. وقرا الفاتحة لصلاح الدين
وصلى العصر ف الأزهر
وحطت على الحسين عينه
وف الساحة قعد يبكى
قالوا الناس : جرا لك إيه ؟ وحولك اتجمعوا أفواج
فرد بكسرة المحتاج
: أنا الشاطر حسن حبيت وست الحسن حبّانى
عنيها كات لقلبى بيت وفيها الكحل ربّانى
سواد عينها مبارك ربنا حوله
جفونها جنود بتحرس فيه بقوة ربنا وحوله
رموشها فى رباط باقى ليوم الدين
وباقى حبها ف قلبى
نزل دمعه على خدوده ..
سكت حبة ..
ومد إيديه .. وقال : لله
حصان عربى
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إكرامي قورةمصر☆ شعراء العامية في العصر الحديث1038