تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 1 يناير 2008 10:17:41 م بواسطة المشرف العام
0 1517
ياهاجري
ليش العتاب وانت الذي دومك معي في خاطري
يا صاحب الليل الذي إذا تحدّرْ تمنعه
في مهجتي من كلْمتك أوهام حلم شاعر
ما اقدر على وصفه ولا أقدر بأنّي أمنعه
غَنّي معي قولي إلي عندك صناعة ساحر
وانته على ما تشتهي قولٍ تودّه تسمعه
قلبي ترى ما يحكمه منظر غَزالٍ نافر
لو كان وصله صاحبي من دون ذنبٍ يقطعه
يا هاجري، أحلى الصور عندي بقت يا هاجري
يتبَعْك قلبٍ صاحبه من حبكم ما هو معَه
من هو يساعدني على حَظٍ ردي عاثرِ
ما هقوتي اللّه يغيّر لى فؤادي ضَيّعه
فيك السّحرِ منْك الغلا كلّه بدا في ناظري
عَيّت عيوني كّلما زوله تبدّى تشبعَه
أرعى البروق أشوفها ماضي وطلعة حاضرِ
بَراّق من صوبك بدا وانا ونوقي نتبعَه
عيونك اللّي شقوتي، تقول أنّك آسري
يا آسري بعد الضّرر لا ما أريد المنفعه