تاريخ الاضافة
الجمعة، 18 سبتمبر 2009 09:47:55 ص بواسطة المشرف العام
0 448
إن جاء نصر الله والفتح
إن جاء نصر الله والفتح
وبطل التدليس والشطح
وقام بالعدل همام به
يظهر من أفق العلى صبح
وكان منه لأناس بغوا
وحرفوا دين الهدى ذبحوا
لم يثنه والمجد شاهدة
عن العلى حرب ولا صلح
إن قامت الحرب بدا منه في
أعراضها لزندها قدح
وهو إذا ما أوقدت نارها
بنفسه في هولها سمح
أو ميلا للصلح على وصمة
كان له عن صلحهم صفح
قد أحرز المجد بما قد حوى
من وصفه وعظم النجح
وصارت الأحكام منفوذة
وقد أقيم الحد والنصح
رأيت وجه الأرض مستبشرا
عليه من نور الهدى لمح
وكثر الخير لدى أهلها
وزادت الأرزاق والربح
وملء الأفواه مدحا وما
كل مليك يمنح المدح
فقل لأهل العجز هذا الذي
من الدعا إليه لا أصحو
فهل فتى يسمع ما قلته
فيبدو منه للعلى نصح
أشكو إلى الله زمانا به
في قلب كل مسلم جرح
ترى البراغيث لما أرخت
أيدي كرام الأسد قد تمحو
وقد ترى البازي في جوه
من البغاث هربا ينحو
وقد كان بالأمس لنا سيد
له على هام العلا صرح
من ساعديه للعلى مصرع
ومن نداه للورى سح
ومن هداه لأهيل النهى
هدى إذا جن بهم جنح
لم ينزل الجبن بساحاته
كلا ولا العجز ولا الشح
يدفع ريب الدهر إن أمنا
ويهدي منه للعلى فتح
فضم في الأرض وذكراه في
أفق العلى لنشرها نفح
فاليوم إن ذبت على فقده
دمعا وطال بالفتى الشرح
فلا تلمه أنه مرزاء
لحاله بفقده شرح