تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 13 أكتوبر 2009 12:57:27 م بواسطة المشرف العام
1 913
يا بلادي ما اغتربنا ما نأيْنا
يا بلادي ما اغتربنا ما نأيْنا
طالما أنّا رجعنا فالتقَينا
قد نسِينا أمسِ مذ لحتِ لنا
ومن البهجة بالعَوْد بكينا
أمس في ظلمائه اندسَّ فلا
ظلَماً خضْنا ولا ذلاً رأينا
وإذا الدمع جرى فلْتعلمي
أنهُ بقيا جوى في مقلتَينا
عجباً كيف مضت أعمارُنا
نحمل الفقدَ فلم يَقضِ علينا
إنها عشرون عاماً مِن جوى
لحبيبٍ هو كالروح لدَينا
مذ لقيناه استعدنا عُمُراً
قد سرى كالبدر في ليلٍ إلينا
فكأنا في صَبا من زهوه
وكأنَّ الدهر طوعٌ في يدينا
مرحباً بالأرض ألفيتُ بها
منبتَ الروح به أنفُض أيْنا
مرحباً بالأهل أرتاح بهم
بعد هجرٍ ونوى ، أُذناً وعَينا
يا بلادي ، هاكِ قلبي إنه
قلب حرٍّ ما ارتضي في العمر شَينا
حمل الهمَّ على أنياطه
تَخِذَ الأخلاق في المهجر دينا
يا بلادي مرحباً نحن هنا
قد رجعنا لكِ أجناداً وعَونا
قد عركنْنا الدهر ألواناً فكم
من صراع الدهر آلاماً بلَونا
وصقلنا العقل من تجرِبةٍ
ثبتت في العقل إرشاداً وزَينا
لكِ منا العهدُ أن نسعى إلى
مجدك السالف تجديداً وصَونا
أفلم نحيَ على أنواره
أفما نحوك بالعَود عدَونا
كلما لاح لِعيني مَعلم
سأل القلب ُ : ترى الآخرُ أينا
يا شباب الدار يا أشياخها
هتف الداعي وها نحن خطَونا
فعُمانٌ وضعت آمالها
فيكم فتُرجعوا للدار دَينا
إنها اليوم استطابت سكناً
فأرُوا العالم ما نحن بنَينا
بمناسبة عودة الشاعر إلى بلادة بعد غربة دامت 23 عامًا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الله بن محمد الطائيعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث913