تاريخ الاضافة
الإثنين، 28 ديسمبر 2009 02:32:26 م بواسطة المشرف العام
0 751
عـيونك أم الشجـب والتنديـد
أريــد امـوت مْـن الـولـه وأريــد
أبـكـي وأنا اصـّلـي عـلى السـجــاد!
لـو رمـشــك المســتهـتر العـربــيـد
كـنّه عـلى حـدب الـضـلوع أصـفــاد!
لحظة تـمـّـل النبـضه الترديــد
ويـبـكي ورى حــدب الضـلوع فـْـواد
مـرت ثـمـان ســنـين وأنت بعــيـد
مابـيـن نـار وأسـئـله وإبـعــاد
واليـوم أنا اطريتك وجبـت العيــد
فيـنـي .. وقابـلتــك بـلا مـيـعـاد!
وهـزّيـت لك قلـبي مـن التغـريـد
قـمّ وافـتــح أبواب الحـكي للضـاد
هاذي ضلوعي من عــرار وبيــــد
ووصلك رفـيــف البـرق والــرعـّــاد!
مولود أنا الليله من التنهيـــد
طفـــل ٍ ويصــرخ صـرخــة الميـــلاد
وموعود أنا الليــله من التسهيــد
لو ســال في واد ِ العيــــــون رقــاد
ومسجـون فعيــونــك بليـّـا قيـــــد
وغريـب عـن صـــدرك بليـّـا بـــلاد
يابـو جــروح ٍ كـل يــوم تـزيـــد
كــل شــي زاد إلا الـفــرح مــا زاد !
حــاول تشــب بصـوتـك المجـّـيــد:
نبضـــة "ولـــه" لاجيــت لك منــقــاد
وعـيـونك أم الشـجــب والتـنـديـــد
اليا ضـْـحكت لـي ضحكـة الأولاد
خلتني البــارح من التنهــيـــــد
أفيـق وأصــرخ صــرخة المــيــلاد!
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
بندر المحياالسعودية☆ شعراء العامية في العصر الحديث751