تاريخ الاضافة
الإثنين، 28 ديسمبر 2009 02:37:52 م بواسطة المشرف العام
0 749
شارع شعول
دنـّت بساق الهجوس المغرم حجول
وزيّـنت فوق الشماغ المترف عقال
قلت اقلطي ماورى الحرمان موصول
في صدر من ميـّل احزانه ولا مال
سكنت بيت ٍ جديد بشارع (شعول)
وفقدت لي زول يسوى عشرة أزوال
ووقفت جنب السهر والنوم معزول
عن جفن من رمـّدت عينيه وأهتال
من وين اببدا كلامي ويش ابا أقول!
والناس ماتسـمع المجروح لاقال !
والقاتل البارحه حطوه مـقـتول
وفـ عيونهم شفت أنا المقتول قتال!
والناس لوصـّدقت بالخلّ والغول
ماصّدقت بالقصيد..ألوان وأشكال!
والشِّعر انا واصله عرض وعلى طول
عد ٍ رويـّتـه يوم ٍ أفكاري حـبال
في ذمتي كنـّه المرجـان واللـول
على الورق وإن قصر فالقاف وإن طال
ويامبعد ٍ حول دار الحول والحول!
وأنـا على حال مامثـله ولا حــال!
ياعمّ كل الجروح الزرق .. يحول!
وراك ماصرت لجروح الغلا : خال!
من غبت والما ظما! والحلم مشلول
والحزن جرهد ودمعي وادي ٍ سـال!
ولاتحسب إني عن الاحزان مسئـول
أنت اتحمـّل ذنوبـي يوم الاهوال
لاترمع اللغز دام اللغز محـلول
ولاتعتذر لي بعذر ..وتضرب أمثال
قضيّتي معك دايم ضد مجهـول!
وجرايمك صدّ واحسانك لي وصال
والبال مشغول! ليه البال مشغول؟!
وطعونك الخضر ماجت لي على البال!
يبل قلبي ليا من جيت هملـول
وإن رحت قلبي جفاف ونصفه رمال
كم نافذه تشتهيك وباب مقـفول
وكم ريح عطر ٍ لبيتك جرّت رجَـال!
ياللي صباحك معي بالحب مغسول!
ترى غيابك دجا وأعمالك أعمال!
ان غبت غابت سنين (وكلّت حمول
متني) ..ومتني عليه حمول ٍ ثقال
وبعض الغلا كان مايبنى على آصول
مثل الرجل كان مات ولا له عيـال !
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
بندر المحياالسعودية☆ شعراء العامية في العصر الحديث749