تاريخ الاضافة
السبت، 20 فبراير 2010 02:18:24 م بواسطة زيد خالد علي
0 301
موت ُ الضمائر
قبل َ المجيء ِ ألفت ُ الظـل َّ مُرتَعبـا
لا تركبي الموج َ حتى تركبي الغضبـا
موت ُ الضمائر ِ والإنسان ُ في دمِنـا
ألقى علينا قناع َ الزّيـف ِ مُكْتئبـا
ترمّل َ الشعر ُ وانهـارت ْ ركائـزُه ُ
وبات َ يشكو على آياتِـه النَّخبـا
تراكضوا خلف َ سيل النار ِ فاحْتَرقوا
فدوّنوا الخوف َ والإرباك َ والهربـا
وما تعدت ْ لهاث َ الليـل ِ منقبتـي
بل زادت الليل َ نجما ً كلّمـا ندبـا
مآتم ُ الشعر ِ لو تنسـاب ُ صادقـة ً
لأيقنت ْ أنّنـا الموتـى ولا عجبـا
فكـل ُّ حـي ِّ وأيـم ُ الله ِ غايتَـه ُ
أن يقتني من خمور ِ الحب ِّ ما رغبـا
لكنّما الفتنة ُ الكبرى علـى يـده ِ
تشرّدت وانْمَحت ْ في روحه ِ أربـا
تشابهت ْ أوجه ُ الشاكين َ من هوسي
فأجمعوا أمرهم كي يحـرزوا الرُّتَبـا
ردي عليهم غطاء الوجه ِ وانتظـري
صباحي القادم َ المُسْتَل َّ مـا وجبـا
وحاوري الجن َّ في ميراث ِ ما زعموا
فإن هنا نكروا أمسـي فـوا حربـا
سأرسل َ القمر الآتـي إلـى مدنـي
لِيَلْهم َ الليل َ ما فيه انتهـى وكبـا
فانْسي مصادفة َ الأيام ِ يـا وتـرا ً
عفوا ً له استمع َ المهووس ُ إذ طربـا
فما أمامِـي َ إلا حـرف ُ مهزلـة ٍ
أباحه ُ مـدّع ٍ بالمَكْـر ِ واضطربـا
هيا ارحلي كي نرى للشعر ِ مأتمَـه ُ
لا تظلميه بأن ْ تبقـي ْ لـه سببـا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
زيد خالد عليزيد خالد عليالعراق☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح301
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©