تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 20 فبراير 2010 04:11:19 م بواسطة المشرف العامالسبت، 20 فبراير 2010 04:27:07 م
0 304
غَلَت حَربُ بَكرِ وَاِستَطارَ أَديمُها
غَلَت حَربُ بَكرِ وَاِستَطارَ أَديمُها
وَلَو أَنَّها إِذا شُبَّتِ الحَربُ بَرَّتِ
وَأَخطَأَ عَبداً لِيلَةَ الجِزعِ عَدوَتي
وَإِيّاهُمُ لَولا وُقوها تَحَرَّتِ
أَصَبنا الذَّينَ لَم نُرِد أَن نُصيبَهُم
فَساءَت كَثيراً مِن هُذَيلٍ وَسَرَّتِ
أُسائِلُ عَن سَعدِ بنِ لَيثٍ لَعَلَّهُم
سِواهُم وَقَد صابَت بِهِم فَاِستَحَرَّتِ
وَكانَت كَداءِ البَطنِ حِلسٌ وَيَعمَرٌ
إِذا اِقتَرَبَت دَلَّت عَلَيهِم وَغَرَّتِ
وَتوعِدُنا كَلبُ بنُ عوفٍ بِخَيلِها
عَلَيها الخَسارُ حَيثُ شَدَّت وَكَرَّتِ
فَلا توعِدونا بِالجِيادِ فَإِنَّنا
لَكُم مُضغَةٌ ما لُجلِجَت فَأَمَرَّتِ
نَشَأنا بَني حَربٍ تَرَبَّت صِغارُنا
إِذا هِيَ تُمرى بِالسَواعِدِ كَرَّتِ
وَنَحمِلُ في الأَبطالِ بيضاً صَوارِماً
إِذا هِيَ صابَت بِالطَوائِفِ تَرَّتِ
وَما نَحنُ إِلّا أَهلُ دارٍ مُقيمَةٍ
بِنَعمانَ مِن عادَت مِنَ الناسِ ضَرَّت
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حذيفة الهذليغير مصنف☆ شعراء العصر الجاهلي304
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©