تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 1 مارس 2010 06:56:36 م بواسطة المشرف العامالإثنين، 1 مارس 2010 07:04:26 م
0 382
أَلا رُبَّ هَمٍّ قَد خَلَوت بِهِ وَحدي
أَلا رُبَّ هَمٍّ قَد خَلَوت بِهِ وَحدي
شَتيتٍ فَمِنهُ ما أُسِرُّ وَما أُبدي
فَأَمّا الَّذي أُخفي فَلَستُ بِذاكِرٍ
إِلى مَن أَراهُ لا يُبالي الَّذي عِندي
وَأَمّا الَّذي عِندي فَبَلِّغ وَلا تَدَع
بَني مالِكٍ أَن قَد أُشِئتُ إِلى الجَهدِ
فَإِنَّ السِنانَ يَركَبُ المَرءُ حَدَّهُ
مِنَ الخِزيِ أَو يَعدوا عَلى الأَسدِ الوَردِ
فَلا أَسمَعنَ مِنكُم بِأَمرٍ مُنَأنَأٍ
ضَعيفٍ ولا تسمع بِهِ هامَتي بَعدي
وَإِنَّ الَّذي يَنهاكُمُ عَن تَمامِها
يُناغي نِساءَ الحَيِّ في طُرَّةِ البَردِ
يُعَلَّلُ وَالأَيامُ تَنقُصُ عُمرَهُ
كَما تَتنُصُ النيرانُ مِن طَرَفِ الزَندِ
فَسيروا بِقَلبِ العَقرَبِ الآنَ إِنَّهُ
سَواءٌ عَلَيهِ بِالنُحوسِ وَبِالسَعدِ
أَلا لَيتَ شِعري مِن بَني الجَونِ مالِكِ
إِذا مِتُّ مَن يَحمي ذِمارَهُمُ بَعدي
سَأَحميهِمُ ما دُمتُ حَيّاً وَإِن أَمُت
فَقوموا عَلى قَبرِ أَمرِئِ فاجِعِ الفَقَدِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد هند الثعلبيغير مصنف☆ شعراء العصر الجاهلي382
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©