تاريخ الاضافة
الخميس، 4 مارس 2010 08:14:29 م بواسطة المشرف العام
0 663
أَبلِغ خَليلي عَبدَ هِندٍ فَلاَ
أَبلِغ خَليلي عَبدَ هِندٍ فَلاَ
زِلتَ قَريباً مِن سَوادِ الخُصُوص
مُوازِيَ الفُورَةِ أو دُونَها
غيرُ بَعيدٍ مِن عُمَيرِ اللُّصُوص
تُجنَى لكَ الكَمأَةث ربِعِيَّةً
بِالخَبِّ تَندَى في أُصُولِ القَصيص
تَقنصُكَ الَخيلُ ويَصطادُكَ ال
طَّيرُ ولا تُنكَعُ لَهوَ القَنيص
تَأكُلُ ما شِئتَ وتَعتَلُّها
حَمراءَ مِن خُصٍّ كَلَونِ الفُصُوص
غُيِّبتَ عَنِّي عَبدُ في ساعَةِ الشَّ
رِّ وجُنِّبتَ ذَواتَ العَويص
لا تَنسَيَن ذِكري على لَذَّةِ ال
كأسِ وطَوفٍ بالخَذوفِالنَّحوص
إنَّكَ ذُو عَهدٍ وذُو مَصدَقٍ
مُجانِبٌ هَديَ الكَذُوبِ اللَّموص
يا عَبدُ هَل تَذكُرُني ساعَةً
في مَوكبٍ أو رائداً للقَنيص
يَوماً مَعَ الرَّكبِ إذا أَوضَعُوا
نَرفَعُ فيهم مِن نَجَاءِ القَلُوص
قَد يُدرِكُ الُمبطئُ مشن حَظِّهِ
والخَيرُ قد يَسبِقُ جُهدَ الَحريص
فلا يَزَل صَدرُك في ريَبةٍ
تذكُرُ منِّي تَلفَي أو خَلُوص
يا نَفسُ إبقي واتَّقي شَتمَ ذي ال
أَعراضِ إنَّ الحِلمَ ما إن يَنُوص
يا لَيتَ شِعري وأَنَا ذُو غِنىً
مَتَى أَرَى شَرباً حَوالي أَصِيص
بَيتَ جُلُوفٍ بارِدٌ ظِلُّهُ
فيهِ ظِباءٌ ودَواخِيلُ خُوص
وَالرَّبَربُ الَمكفُوفُ أَردانُهُ
يَمشي رُوَيداً كَتَوَقِّي الرَّهيص
يَنفَحُ مِن أَردانِه المِسكُ وال
عَنبَرُ والغَارُ وَلبنَى قَفُوص
والمُشرِفُ الَمشمُولُ يُسقَى بِهِ
أَخضَرَ مَطموثاً كَمَاءِ الَخريص
ذَلكَ خَيرٌ مِن فُيوجٍ عَلَى ال
بَابِ وَقَيدَينِ وَغِلٍّ قَرُوص
ومُرتَقَى نِيقٍ عَلَى نَقنَقٍ
أَدبَرَ عَودٍ في إكَافٍ قَمُوص
لا يُثمِنُ البَيعَ ولا يَحمِلُ ال
رِّدفَ ولا يُعطي بهِ قَلبَ خُوص
أو مِن نُسُورٍ حَولَ مَوتَى مَعاً
يَأكلُنَ لَحماً مِن طَرِيِّ الفريض
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عدي بن زيدغير مصنف☆ شعراء العصر الجاهلي663
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©