تاريخ الاضافة
السبت، 6 مارس 2010 04:23:06 م بواسطة المشرف العام
0 332
لَمّا دَنَونا لِلقِيابِ وَأَهلِها
لَمّا دَنَونا لِلقِيابِ وَأَهلِها
أُتيحَ لَنا ذِئبٌ مَعَ اللَيلِ فاجِرُ
أُتيحَت لَنا بَكرٌ وَتَحتَ لِوائِها
كَتائِبُ يَرضاها العَزيزُ المَفاخِرُ
وَجاءَت قُرَيشٌ حافِلينَ بِجَمعِهِم
وَكانَ لَهُم في أَوَّلِ الدَهرِ ناصِرُ
وَكانَت قُريشٌ لَو ظَهَرنا عَلَيهِمُ
شِفاءً لَما في الصَدرِ وَالبُغضِ ظاهِرُ
حَبَت دونَهُم بَكرٌ فَلَم نَستَطِعهُم
كَأَنَّهُمُ بِالمَشرَفِيَّةِ سامِرُ
وَما بَرِحَت بَكرٌ تَثوبُ وَتَدَّعي
وَيَلحَقُ مِنهُم أَوَّلونَ وَآخِرُ
لَدُن غُدوَةً حَتّى أَتى اللَيلُ وَاِنجَلَت
غَمامَةُ يَومٍ شَرُّهُ مُتَظاهِرُ
وَمازالَ ذاكَ الدَأبُ حَتّى تَخاذَلَت
هَوازِنُ فَاِرفَضَّت سُلَيمٌ وَعامِرُ
وَكانَت قُريشٌ يَفلِقُ الصَخرَ حَدُّها
إِذا أَوهَنَ الناسَ الجُدودُ العَواثِرُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عوف بن الأحوصغير مصنف☆ شعراء العصر الجاهلي332
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©