تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 8 أبريل 2010 10:04:00 م بواسطة حسان علي عمرانالجمعة، 9 أبريل 2010 01:45:53 م
0 602
لبَّيتُ حسنَكِ ..
لملمتُ أحلامي وكلَّ خبيئةٍ خبَّأتُها في خافقي المشتاقِ
لكِ يا بزوغيَ بعدَ ليلٍ حالكٍ
وبهائيَ الموسومَ بالإشراقِ
طافت بروحي في جنائنِ عبقرٍ
فضممتُ أقلامي على أوراقي
طافت بها أعرافُ حبِّكِ فانتتشى
فيها رفيفُ مشاعري كدهاقِ
لبّيتُ حسنَكِ والفتؤادُ مشرَّدٌ
ووجدتُ فيكِ كرائمَ الأخلاقِ
ورحلتُ عن داري وأهلِ مودّتي
أدنوكِ يا أملي وسرَّ رواقي
قالوا : تغرَّبَ ! قلتُ : لا لا تعذلوا
من في الغرامِ مضى لطيبِ عناقِ
قالوا : أجُنَّ ؟؟ أمسَّهُ شيطانُهُ؟
قلتُ : اصمتوا دمتم على الإخفاقِ
ونعم .. نعم .. إنّي جننتُ ومسَّني
شيطانُ حسنٍ ضاحكُ الأشداقِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسان علي عمران الزاويحسان علي عمران الزاويسوريا☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح602
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©