تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 15 أبريل 2010 12:28:44 ص بواسطة حسان علي عمرانالخميس، 15 أبريل 2010 09:49:26 ص
0 522
في ولاء آل بيت الرسول3
متى أملي بوصلكمُ يجابُ
فأنعمُ في جنانكمُ .. أثابُ
على دينِ الهوى ..أعلنتُ موتي
وفي نارِ الحقيقةِ طابَ دابُ
نثرتُ ورودكم ومشيتُ دربي
ورمتُ صعيدكم .. فصفا الترابُ
أحبُكمُ .. وأهواكم .. وروحي
بكم تفنى .. فيحييها اقترابُ
ويجذبُها لطيبِهِ لحنُ عشقٍ
ويغريها برائقِهِ الشرابُ
إذا ما تهتُ في الدنيا أتاني
لرشدٍ من فضائلكم شهابُ
يعيدُ النورَ في ظلماءِ نفسي
ويوقدُهُ فتلزمُهُ الرغابُ
ينضِّدُ من خلالِ السلكِ دراً
بعقدِ السرِّ والنعمى انسكابُ
فأطرقُ مؤمناً .. عبداً مجيباً
وينساني الأسى والاكتئابُ
وأمضي .. عاشقاً ينشي ..
إليكم قصيدَهُ مستهاماً لا يَهَابُ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسان علي عمران الزاويحسان علي عمران الزاويسوريا☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح522
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©