تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 16 مايو 2010 04:49:37 م بواسطة المشرف العامالثلاثاء، 18 مايو 2010 06:32:26 م
0 511
خِطّيبَتي إسرائيل
بِشالِ الوَجهِ تستَتِرُ الخُدودُ
وَفي عَينَيكِ تَنكَشِفُ العُهودُ
فَما حَجَبتْ شِباكُ الثّغرِ بَوْحاً
وَما مَنَعَت تَحاوُرَنا القُيودُ
وَلا لومٌ على العُشّاقِ يَسري
إذا رَبَطَتْ مَعاصِمَهُم صُفودُ
فَدينُ اللهِ يَسمَحُ بالتّلاقي
إذا حُرِسَت بِلُقيانا الحُدودُ
تَعالَيْ نَحشِدُ الدُنيا ضُيوفاً
لِيَرقُصَ في خُطوبَتِنا الوُجودُ
ونَدعُوَ كُلَّ مُختارٍ زَعيمٍ
لتُكتَبَ في حُضورِهِمُ العُقودُ
رَئيسُ الغرب يَعقِدُ ليْ قَرانيْ
وَأصحابُ المَعاليْ هُمْ شُهودُ
وَأمّا المَهرُ أترُكُهُ بَياضاً
لِرقمٍ لَيْسَ يُرهِقُهُ الصُّعودُ
فَمالُ العُربِ ينبُتُ في الصّحاري
كَما النّملاتِ .. تُذهِلُكِ الحُشودُ
وَفُرشُ البَيتِ غيطانٌ تُلَبّي
مِنَ التوطينِ ما وَضَعَت وَلودُ
إليّ بقُبلَةِ الموتِ ارتِعاشاً
عَلى شَفَتيكِ تنتَحِرُ الوُرودُ
أدَرْتِ الظَّهرَ " لا أدري " حياءً
أمِ الدّوَرانُ مَعناهُ الصُّدودُ
وَقُلتِ : الصّبرَ يا جُرذَ المَجاري
أنا السّوداءُ .. أرمَلَةٌ حَقودُ
تَعالَ الّيلَ نَرتَشِفُ الأماني
فَعِندَ الصّبحِ تَرتَحِلُ الوُعودُ
إسرائيل مثل الأرملة السوداء , من يتزوجها مقتول .
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
خالد الطيبي شاعر الكاريكاتورخالد الطيبي شاعر الكاريكاتورفلسطين☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح511
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©