تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 20 مايو 2010 06:38:26 ص بواسطة المشرف العامالخميس، 20 مايو 2010 05:51:46 م
0 407
عائدٌ من كفنه
خرجت إليكِ ملهوفاً
وفي جنبيَّ أسرارُ
صبياً كنت والآمالُ
تبدو لي وتنهارُ
وفي ظلماتِ أعماقي
براكينٌ وأفكارُ
هربت إليك من ماضٍٍ
به سجنٌ وأسوارُ
** *
تمنيت بأن أنسى
وأمحو فيك ذاكرتي
أضيع بأضلع الطرقات
مشدوداًلآخرتي
وأنزع خنجر الأحزان
من قلبي وخاصرتي
بلا إسم ولا هدفٍ
خرجتُ إليك قاتلتي
* **
أتيتكِ لم أكن أدري
بأني بعتُ أيامي
وأن جذوري اقتلعت
على بوابة الشآمِ
وإني قاتلٌ نفسي
بنفسي دون إحجامِ
خسرت مداري المنشودِ
ضعت بزيفِ أحلامي
***
تشردت فجف الغصن
ماتت خضر أوراقي
رحلت لم أكن أدري
بأنك لونُ أحداقي
وأنك في شغاف القلب
إدماني وأشواقي
وأن أديم عينيك
دمشق بأضلعي باقي
* **
وعدت إليك أستجدي
يد الغفران والصفحِ
أناالمتمردُالعاقُ الذي
يهفو ويستمحي
فكنت الملح والترياق
معصوباً على جرحي
فتحتِ إلي كفيكِ
بساتيناً من القمحِ
** *
إذاأخطأت يأأمي
فلي في الذنب أعذاري
غريباً كنت بينكمُ
انطوائياًًبأفكاري
سجيناً ضمن دائرةٍ
من الأشواك والنارِ
كئيباً ضمن قوقعةٍ
تحاصرني بإصرارِ
* * *
تمردت وعدت إليكِ
كالعصفور يرتعشُ
وقد أضناه عصفُ الريح
والإعصار والعطشُ
لأرشفَ نكهة الصفصاف
في بردى وأنتعشُ
وغض العشبِ في أحضا
نك الخضراء أفترشُ
***
دخلتُ البيتَ أنقبُ في
حدائقه على غرسي
أفتشُ في عيون الأهل
والأصحاب عن نفسي
فلا ألقى سوى مقلاً
تحدقُ بي بلا حسٍ
وتنكرني مراياالضوء
والأصداء من أمسي
* **
وذاكرتي التي كانت
محاها إصبع الزمنِ
أنا قد مت من زمنٍ
فكيف أعود من كفني
سريري صار يجهلني
ومرآتي تشـــــوهني
غريباً كنت في سفري
غريباً عدت في وطني
***
تهيأ يا شراع الأمسِ
وارفع حبل مرساتي
لنبحر في عباب التيهِ
أين المرفأ الآتي
ويا غربان زفيني
إلى أقصى متاهاتي
أنا اللاشيء فادفع
بي إلى وطنِ النفاياتِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
إحسان البنيإحسان البنيسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث407
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©