تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 19 يوليه 2010 02:03:30 م بواسطة المشرف العامالخميس، 22 يوليه 2010 07:16:56 م
0 427
أمي..
بعيد الأم أسأل عنك أماهُ
فيرتد الصدى وجْداً وأحزانا
وتسأل عنك أفراخُ العصافير
التي نسجت على الأغصان أوطانا
لمن نشكو؟ بعيد الأم يا أمي
لمن نبكي؟ لمن نعطي هدايانا
لمن تتماطر القبلات في فرحٍ
لمن نأوي؟ إذا ثقلتْ خطايانا
رحلتِ كعصفِ زوبعةٍ مجلجلةٍ
وأغرقتِ المدى صمتاً وأشجانا
شذاك بكل زاوية يعانقني
وصوتك لم يزل في القلب رنانا
وتلك يمامة حطت لتسألني
أين التي كانت من قبل ترعانا
وعصفورٌ يغرد صوته قلقٌ
يسائل عنك مهموماً وحيرانا
فلا يلقى سوى أطلالَ خاويةً
وغرساً صار في الأحواض ظمآنا
رحلت فليس للأزهار رائحةٌ
ولا للعمر طعمٌ بعدك الآنا
ولا النيروز في آذار مؤتلقٌ
ولا الألوان تبقى اليوم ألوانا
لمن نأوي إذا كثرت مواجعنا
وبعدك ليس من يصغي لشكوانا
تناديك المآذن في تهجدها
صلاة الصبح تسبيحاً وآذانا
تناديكِ الحمائم في توسلها
إلى الرحمن في رمضان غفرانا
أنادي الحب في فيروز عينيكِ
إذا افتقرت إلى الإخلاص دنيانا
أنادي صدرك المعطاء في لهفٍ
إذا ضاقت بي الآفاقُ أحزانا
أفتشُ درج ذاكرتي فألقاكِ
على مهدي ملاكاً حانياً كانا
وعيناً في هدوء الليل دامعةً
إذا ما مسَّنا ضرٌ وأعيانا
أهذي أنت يا أماه من سقطتْ
فخلفتِ المدى قفراً وقيعانا
أتخبو الشمس والأشجار ذابلة
ويذوي الفرح في أعياد لقيانا
ويبكي البيت من كانت مليكتهُ
ويدمي الصمتُ في يأسٍ زوايانا
لك الجنان يا أماه فاحتسبي
من الرحمن مغفرةً ورضوانا
وما أسفي على عمرٍ نبدده
وسيف الموت منتظرٌ ليلقانا
ولكن في فراق الموت فاجعةٌ
على الأحباب أقسى منه أحيانا
خلقنا كي نودع بعضنا جزعاً
وتطوي الأرض من جوعٍ بقايانا
ويهوي حبل آخرنا ولو طالت
به الأعمار فوق رفات أولانا
21/3/1991
من ديوان ( لاترحلي)
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
إحسان البنيإحسان البنيسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث427
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©