تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 25 يوليه 2010 06:38:31 م بواسطة صباح الحكيمالثلاثاء، 28 سبتمبر 2010 10:55:28 ص
0 668
صدفة
فأهلا..
يا صدى الصدفهْ
التي جاءت بذي الغربهْ
كما الأحلام ، كالغنوهْ
بسحر الود و الإخلاص
يسكبها ندى الإحساسْ
بأقداحٍ كما الأضواء سطرها
بهذا الأفق توجها
عبير الودِ أثثها
فصار الأفق كل الأفق كالأعياد كالأعراس
و طافت بين ألحاني
على أشجانيَ الحرى
نسائم عطره الحاني
فأسكر لحن موالي
بهمسات
كما الأشذاء
كالنسمهْ
أضاءت حوليَ العتمهْ
فصارت روحيَ الكِلمهْ
نسجت العمر كالنجمهْ
لهذا الطائر الشادي
أتى من غير ميعادٍ
كإكليل من الأفراح سايرها بأوتار الضحى.. ازدانت عباراتي
فسارت فيه أنغامي
لأرض سحرها..شامي
تغنيني
أغنيها
أردد لحن ماضيها
(بلاد العرب أوطاني
من الشامِ لبغدانِ)
هي صدفة لحالةمعينة
و ما أحلاها من صدفة
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
صباح الحكيمصباح الحكيمالعراق☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح668
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©