تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 5 أغسطس 2010 04:52:47 م بواسطة المشرف العامالجمعة، 6 أغسطس 2010 08:05:02 م
0 506
وحدة
وحدي أكابدُ من فراق أحبتي
فأذوب في صمت الجوى وأصارعُ
إذْ أقتفي آثارذكرى ضمها
بيتٌ حزينٌ في المساءِ وشارعُ
ومدينةٌ خمدتْ لآلئُ فرحِها
من بعدكمْ فالنور فيها هاجع
هذي أسِرَّتكم تُسائلُ بعضها
وتئنّ من وَجَعِ الخواء مخادعُ
ولجينُ كانت في الزوايا تبتني
بيتاً لها وجوادُ كان يصارعُ
وفراسُ يدعو أمه لتمدَّهُ
بشطيرةٍ ووسام دوماً جائعُ
وشريكتي أم العيالِ تحثنا
كي نبتدي بعشائنا ونسارع
تلكَ الستائرُ واجماتٌ والدُّمى
والموتُ فيها مستريحٌ قابعُ
أشتاقُ في صمت المساءِ لضحكةٍ
جذلى يرنُ بها جوادُ الرائعُ
ولجينُ تطلقُ في العيال فكاهةً
فتضجُ من ضحكِ العيالِ مسامعُ
كلُّ الشوارعِ دون عينيكَ هنا
يا صغيري دربُ شوقٍ ضائعُ
من هاربٍ أعمى لعمق متاهةٍ
أو للكآبة دربُ ذكرى راجعُ
في كلِّ ثانيةٍ رؤاك تشدني
لبقالة الحلوى فكيف أمانعُ
وحديقةُ الحيوانِ تمضغ صمتها
وتمور في بيت النعامِ مواجعُ
والفيلُ يسألُ والزُرافةُ تعتلي
سور الحظيرةِ تارةً وتقارعُ
أين الصغيرين اللذين تعودا
إطعامنا حتى تحنَّ أصابعُ
أجترُّ في ليل الشجونِ هواجسي
ماذا بكل هواجسي أنا صانعُ
لا كان من عمري نهارٌ عشته
وحدي ولا عادت عليَّ منافعُ
حتى ولا طابت لقلبي جنةٌ
من دونهم أو أسعدته مواضعُ
2/9/1992
من ديوان ( لاترحلي )
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
إحسان البنيإحسان البنيسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث506
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©