تاريخ الاضافة
الجمعة، 20 أغسطس 2010 09:43:49 م بواسطة المشرف العام
0 437
مَتى تَتَقَضّى حاجَةُ المُتَكَلِّفُ
مَتى تَتَقَضّى حاجَةُ المُتَكَلِّفُ
وَلا سِيَّما مِن مُترَفِ النَفسِ مُسرِفُ
طَلَبتُ الغِنى في كُلِّ وَجهٍ فَلَم أَجِد
سَبيلَ الغِنى إِلّا سَبيلَ التَعَفُّفِ
إِذا كُنتَ لا تَرضى بِشَيءٍ تَنالُهُ
وَكُنتَ عَلى ما فاتَ جَمَّ التَلَهُّفِ
فَلَستَ مِنَ الهَمِّ العَريضِ بِخارِجٍ
وَلَستُ مِنَ الغَيظِ الطَويلِ بِمُشتَفِ
أَراني بِنَفسي مُعجَباً مُتَغَرِّراً
كَأَنّي عَلى الآفاتِ لَستُ بِمُشرِفِ
وَإِنّي لَعَينُ البائِسِ الواهِنِ القُوى
وَعَينُ الضَعيفِ البائِسِ المُتَطَرِّفِ
وَلَيسَ امرُؤٌ لَم يَرعَ مِنكَ بِجَهدِهِ
جَميعَ الَّذي تَرعاهُ مِنهُ بِمُنصِفِ
خَليلَيَّ ما أَكفى اليَسيرَ مِنَ الَّذي
نُحاوِلُ إِن كُنّا بِما كَفَّ نَكتَفي
وَما أَكرَمَ العَبدَ الحَريصَ عَلى النَدى
وَأَشرَفَ نَفسَ الصابِرِ المُتَعَفِّفِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابو العتاهيةغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي437
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©