تاريخ الاضافة
السبت، 21 أغسطس 2010 07:25:45 ص بواسطة المشرف العام
0 499
نَموتُ جَميعاً كُلُّنا غَيرَ ما شَكٍ
نَموتُ جَميعاً كُلُّنا غَيرَ ما شَكٍ
وَلا أَحَدٌ يَبقى سِوى مالِكِ المُلكِ
أَيا نَفسُ أَنتِ الدَهرُ في حالِ غَفلَةٍ
وَلَيسَت صُروفُ الدَهرِ غافِلَةً عَنكَ
أَيا نَفسُ كَم لي مِنكِ مِن يومِ صَرعَةٍ
إِلى اللَهِ أَشكو ما أُعالِجُهُ مِنكَ
أَيا نَفسُ إِن لَم أَبكِ مِمّا أَخافُهُ
عَلَيكَ غَداً يَومَ الحِسابِ فَمَن يَبكي
أَيا نَفسُ هَذي الدارُ لا دارُ قُلعَةٍ
فَلاتَجعَلِنَّ القَصدَ إِلّا إِلى تِلكَ
أَيا نَفسُ لا تَنسي عَنِ اللَهِ فَضلَهُ
فَتَأيِيدُهُ مُلكي وَخِذلانُهُ هُلكي
وَلَيسَ دَبيبُ الذَرِّ فَوقَ الصَفاةِ في ال
ظَلامِ بِأَخفى مِن رِياءٍ وَلا شِركِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابو العتاهيةغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي499