تاريخ الاضافة
الخميس، 30 سبتمبر 2010 08:01:31 م بواسطة المشرف العام
0 604
إِنَّ اللَياليَ والايام في عجلٍ
إِنَّ اللَياليَ والايام في عجلٍ
لنا تجدّان أَفراحاً وأحزانا
يا علم يا راحلاً عَن أَرض نشأته
هَل أَنتَ مدكر أَهلاً وأَوطانا
أَما الرَبيع فإنا مغرمون به
فَهَل يَعود إلينا مثلما كانا
إني حمدت من الدستور طلعته
وَمن شَبيبته شرخاً وَغيدانا
وَقَد أُؤمل أن تشتد أيكته
وأن تمد إلى الأطراف أغصانا
وأن تَطوف عَلى الأغصان طائرة
بَلابل تملأ الأسماع ألحانا
يَسوء تاللَه عيني أن ترى بدلاً
من البَلابل في البُستان غربانا
لِلَّه قَومي مَتى يَستَنكِفونَ وَقَد
ذاقوا من الخسف أشكالاً وألوانا
جاؤوا قَبائح وَالعادات قاهرة
قد كنّ في جسد العمران أدرانا
يا شعب إنك طفل طال رَقدته
متى أَراك مَع الشبان يقظانا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جميل صدقي الزهاويالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث604