تاريخ الاضافة
الجمعة، 3 فبراير 2006 05:54:40 م بواسطة حمد الحجري
0 1099
مَن قنص الخشف الذي قد وَرَد
مَن قنص الخشف الذي قد وَرَد
يرمي بعينيه خلال القتد
مبلَّدٌ ما رواعه قانصٌ
يا ربَّ خشفٍ قد ربي في البلد
ينحو ربي ذي سلمِ شاردا
ينفض قرطيه على ذي غيد
مرَّ على الغور سريعَ الخطى
وراح يرتاد رياضاً بنجد
يبسم عن ذي برد أشنب
عقيرب الصدغ عليه رصد
يجلو صقلين كتفاحتين
اختلفا لونين خدّاً وخد
وينثني يرمي بنبّالةٍ
تحت ازج حاجب ذي أود
تحمل بالقوس على المشتري
يا من رأى القوس ببرج الأسد
حَلَّ عُرى الصبر بفتانة
نفاثةٍ أجفانها بالعقد
من لي بعطفي خنثٍ بارزٍ
بزينة البينت وزي الولد
وكسروي من بني الفرس قد
شقّ عصا العرب بلحظ وقد
لو ضرب اللحظ على جوشنٍ
لحلقت مشتبكاتُ الزرد
وبالقبيبات على عالج
غزيِّلٌ غازلني ثم صد
يرقِّص القرط على وفرة
لو عقد القلب بها لانعقد
مكللُ القمة قد توج الرأ
س بغربيبين سبط وجعد
وبالأثيلات على ضارج
ممنع يمزج هزلا بجد
يبخل بالريقِ ويسخوبه
فطارداً حيناً وحيناً طرد
غصنُ نقاً مالَ به حقفه
لم يطقِ النهض به أن قعد
ممنَّع الحوزة خد المها
تِرب ظِبا الضال عسير القود
عاقدني ثم لوى ماطلاً
يا بأبي الماطِل فيما وعد
ضاع بك الصدق أخا فتنتي
توعدني اليوم وتلوينيَ غد