تاريخ الاضافة
الأحد، 12 فبراير 2006 03:49:52 ص بواسطة حمد الحجري
0 1062
أخا القرب أني منك في القرب والنوى
أخا القرب أني منك في القرب والنوى
اصرح بالودّ القديم وتمذقُ
محضتك حبّاً لو تقابلني به
لأقبل من بغداد للحب فيلقُ
وجرّبت اخوان الزمان فلم اجد
صفيّاً اخا صدق يقول فيصدقُ
ايا صاح اهواء النفوس غرائزٌ
فمني الهوى خلق ومنك تخلقُ
كذاك هوى العشاق في دعوة الهوى
فبعضٌ لهم عشقٌ وبعض تعشقُ
تخلقت في خلق جديدٍ عهدتُه
قديماً هو الخمر الرحيق المعتقُ
واني على هجري اهجِّر ناشئاً
هل الركب من تلقاء دجلة يخفقُ
فلولاك ما حنّ الغريُّ لدجلةٍ
نزوعاً ولا اشتاقت لبغداد جُلَّق
أَعِدلي حديث الفرع منك مُطولاً
فما بعده الاَّ الحديثُ الملفَّقُ
وصف ليَ ذاك الاشنب الثغر واختصر
على خصرٍ منه فأنك مغرقُ
وعلمك اني لستُ اعرف عادة
يُعوِّدنيها طائش اللب احمقُ
لأنكرت حتى مجلس الدوح غدوة
وقد ضمَّنا ذاك الرواق المسردقُ
اذا الطير تشدو والنواعير هتَّفٌ
ودجلة تنزو والغصون تصفِّق
واذ نحن فيه محدقين جميعنا
نشاوى لنا فيه صبوحٌ ومغبق
واذ قرقف الشرب الندامى مدامةٌ
واذ قرقفي ذاك الرضاب المروّق
ويشرقني بالريق منك مقبَّلٌ
شهيٌّ بنسق اللؤلؤ الرطب ينسق
وزونجيّ خالٍ فوق ورديّ وجنةٍ
نصوعٌ بريا العنبر الورد يعبق
يروقك منه اتحميٌّ مسهمٌ
ترقُّ حواشيه وقرطٌ وقرطق
ومنصلتٌ خدٌّ واجيَدُ ناعمٌ
ومحلولكٌ جعدٌ وخصرٌ ممنطق
اذا همّ بالسلوان قلبي يردُّه
الى الكوخ قلبٌ لي هناك معلَّق
يهيم لُهام الجيش وجداً بحدّه
ولما يفق الاَّ وهامٌ مفلَّق
اقلِّب قلباً فيه للشوق طائف
وعينا بفيض الدمع تطفو وتغرق
واطبق اجفانا تُعلَّل بالكرى
لعل خيالا منك للعين يطرق
وحسبيَ لي قلبٌ عليك مولّه
ودمعٌ سكوب في الخدود مرقرق
اعرني حياة ان اردت سلامتي
والا فدع يقضي الحمام المفرق
لَبات على النار الخليل صليتها
وبات عليها يصطليها المحلَّق
ترفَّق بخلٍّ لم يخنك مغيبه
فأن الرفيق الخل بالخل يرفق
وهل يتَّقي سهمٌ لعين وحاجب
فتلك له تبري وذاك يفوِّق
اخا الحسن خذ منّي اليك فريدة
اذا انشدت في محفل الجمع يحنق
يجرُّ جريرٌ ذيلهُ معجباً بها
ويهتزُّ مرتاحاً اليها الفرزدقُ
لك الذهب الابريز في الشعر مذهب
لحوبٌ طريقاه اللجين المطرق
احبَّاي طال البُعد بيني وبينكم
دعوتكم والشوق يدعو الحقوا الحقوا
اناديكم والقلب معي بدائه
دفينا وهل قلب من الداء يفرقُ
على غصصٌ في الصدر لو حلّ وقعها
من الشيخ في راس الفتى شاب مفرق
لسوّفتموا لي القرب عنقاء مغرب
تزفّ على طول النوى وتحلِّقُ
اجنّ اذا ما الليل جنَّ كأنما
يقوم لكم في امِّ رأسي اولقُ
واغرى لكم والليل يكبو بأدهم
الى ان عدا من موكب الصبح ابلقُ
ذوى عود انسي او تعود لعهودكم
فيرجع عودي وهو ريَّان مورقُ
اليكم يحنُّ القلب ما ناح طائرٌ
على الألف او حنَّت الى الوردانيق