تاريخ الاضافة
الخميس، 28 أبريل 2011 01:58:35 م بواسطة المشرف العام
0 683
فيا لك ليلا قد دجى فتكدرت
فيا لك ليلا قد دجى فتكدرت
شموس الضحى فالصبح أسود أسفع
ألا تنجلي يا ليل عن صبح فتية
كرام بهم قد رد للعدل يوشع
كأن مثاني ذكرهم في تهجد
مزامير داؤد بها قد تسجعوا
كأن بهم من نشوة أذن عاشق
تشوق لما يشدو حبيب ممنع
كأن الثكالي منهم في نياحة
وأوصافهم من خيفة تتخلع
كأن حطام الأرض من لحم ميلحني
فهم عنه في عليائهم قد ترفعوا
كأن من الشهد المصفى لقاءهم
لربهم يوما ألحوا وأسرعوا
كأن المنايا منية لقلوبهم
فما كاد يثني القوم بالحتف مصر
يخوضون دأماء المنايا بواسما
كأنهم في جننة الخلد رتع
قد أطرحوا لبس الدروع لأنهم
لهم من زكيات المناصب أذرع