تاريخ الاضافة
الجمعة، 14 أبريل 2006 07:40:21 م بواسطة المشرف العام
0 1177
لم أر بين الناس ذا مَظْلِمه
لم أر بين الناس ذا مَظْلِمه
أحقّ بالرحمة من مسلمه
منقوصة حتى بميراثها
محجوبة حتى عن المَكْرُمه
قد جعلوا الجهل صواناً لها
من كل ما يدعو إلى المَأثمه
والعلم أعلى رتبةً عندهم
من أن تلقّاه وأن تعلمه
ما تصنع المرأة محبوسة
في بيتها أن أصبحت معدِمه
ضاقت بها العيشة إذ دونها
سُدّت جميع الطُرُق المُعلَمَه
كم في ُبيوت القوم من حرّة
تبكي من البؤس بعينَيْ أمه
قد لَوَّحت نار الطَوى وجهها
وأعمل الفقر به ميسمه
عاب عليها قومها ِضلّةً
أن تكسِب القُوت وأن تَطْعَمَه
من أيّ وجه تبتغي رزقها
وطرقها بالجهل مستَبْهِمه
وكيف والقوم رأوا سعيها
في طلب الرزق من المَلأْمه
وكم فتاة فقدت بعلها
من بعد ما قد َولَدتْ تَوْءمه
فأنقطعت في العيش أسبابها
وأصبحت للبُؤس مستسلمه
تَبِيت لم تحمَد لفرط الجوى
لا قمر الليل ولا أنجمه
من حيث لا تملك من دهرها
ما جَلَّ أو َدقَّ ولو سِمْسِمه
جَفَّ على مُرضَعها ثَديُها
فأضطرّها ذلك أن تَفطِمه
فعاش عيش الأم لم يُوفِه
ملبَسَه الدهرُ ولا مطعمه
فشبّ منهوك القُوى مثلها
يشكو من الدهر الذي أيتمه
فهذه حالة ِنسواننا
وهي لعمري حالة ُمؤلمه
ما هكذا يا قوم ما هكذا
يأمرنا الأسلام في المسلمه
فهل بكم من راحم للنسا
فهنّ أولى الناس بالمرحمه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
معروف الرصافيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1177