تاريخ الاضافة
الأحد، 3 يوليه 2005 07:39:50 ص بواسطة حمد الحجري
0 1603
وضح الحق المبين
وَضَحَ الحقُّ المبينُº
وَنَفَى الشّكَّ اليَقيِنُ
وَرَأى الأعْداءُ مَا غَرَّ
تْهُمُ منهُ الظّنونُ
أمّلُوا ما لَيْسَ يُمْنَى º
وَرَجَوْا مَا لا يَكُونُ
وتمنّوءا أنْ يخونَ الـ
ـعَهدَ مَوْلًى لا يَخُونُ
فإذا الغيبُ سليمٌ،
وإذا الودُّ مصونُ!
قُل لمَنْ دانَ بهَجْرِي،
وَهَوَاهُ ليَ دِينُ
يا جَوَاداً بيَ! إنّي
بِكَ، واللَّهِ، ضَنِينُ
أرخصَ الحبُّ فؤادي
لكَ، والعلقُ ثمينُ
يا هلالاً! تترَا
ءاهُ نفوسٌ، لا عيونُ
عَجَباً للقَلِبِ يَقْسُو
مِنْكَ، وَالقَدّ يَلِينُ
مَا الّذي ضرَّكَ لوْ سُـ
ـرّ بِمَرْآكَ الحَزِينُ
وَتَلَطّفَتْ لِصَبٍّ،
حينُهُ فيكَ يحينُ
فوجوهُ الّلفظِ شتّى ،
وَالمَعَاذِيرُ فُنُونُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن زيدونغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس1603
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©