تاريخ الاضافة
الأحد، 2 أكتوبر 2011 03:18:06 م بواسطة المشرف العام
0 445
لَقَد أَورَثَ العَبسِيُّ مَجداً مُؤَثَّلاً
لَقَد أَورَثَ العَبسِيُّ مَجداً مُؤَثَّلاً
وَمَحمَدَةً مِن باقِياتِ المَحامِدِ
حِباءُ شَقيقٍ عِندَ أَحجارِ قَبرِهِ
وَما كانَ يُحبى قَبلَهُ قَبرُ وافِدِ
أَتى قَومَهُ مِنهُ حِباءٌ وَكُسوَةٌ
وَرُبَّ اِمرِئٍ يَسعى لِئاخَرَ قاعِدِ
حِياضُ المَنايا لَيسَ عَنها مُزَحزَحٌ
فَمُنتَظِرٌ ظِمأً كَآخَرَ وارِدِ
خَبالٌ وَسُقمٌ مُضنِئٌ وَمَنِيَّةٌ
وَما غائِبٌ إِلّا كَآخَرَ شاهِدِ
فَلَو كانَ حَيٌّ ناجِياً لَوَجَدتَهُ
مِنَ المَوتِ في أَحراسِهِ رَبَّ مارِدِ
أَوِ الحَضرُ لَم يَمنَع مِنَ المَوتِ رَبَّهُ
وَقَد كانَ ذا مالٍ طَريفٍ وَتالِدِ
أَلَم تَرَ أَنَّ الناسَ تَخلُدُ بَعدَهُم
أَحاديثُهُم وَالمَرءُ لَيسَ بِخالِدِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
زهير بن أبي سلمىغير مصنف☆ شعراء العصر الجاهلي445
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©