تاريخ الاضافة
الإثنين، 4 يوليه 2005 01:32:10 ص بواسطة حمد الحجري
1 3001
لعمري لإن قلت إليك رسائلي
لعمرِي، لئنْ قلّتْ إليكَ رسائلي،
لأنْتَ الذي نَفْسِي عَلَيْهِ تَذُوبُ
فَلا تَحسَبوا أنّي تَبدّلتُ غيركم،
ولا أنّ قلبي، منْ هواكَ، يتوبُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن زيدونغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس3001
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©