تاريخ الاضافة
السبت، 2 ديسمبر 2006 07:25:16 ص بواسطة حمد الحجري
0 643
أَلا يا غزالاً أَعارَ الغَزالا
أَلا يا غزالاً أَعارَ الغَزالا
جَمالاً وَأَعطى القَضيب اِعتِدالا
وَمِن فَرطِ شَوقي إِلى مُقلتيه
لِقَلبي أَنّي قطعت الحِبالا
يَسُرُّكَ يا مُنَيتي أَن تَرى
مُحِبُّكَ من أَسوأ الناس حالا
فَلِلَّهِ دهر مَضى بِالوِصالِ
فَما كانَ أَحسَن ذاكَ الوِصالا
وَلَمّا تَرَحَّلَت عَنّي بَكَيتُ
بِدَمعٍ سَكوبٍ يَفيض اِنهِمالا
وقلت كما قال من نارِهِ
لِوَشكِ الفراق تزيد اِشتِعالا
أَناخوا جِمالاً وَحازوا جَمالاً
أَظُنُّ الأَحِبَّةَ راموا اِرتِحالا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الحسن التهاميغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي643