بوابه الشعراء .... بوابتك الى عالم الشعر --> شعراء العصر الأموي --> يَزيد بن الطَثَريّة
القائمة الرئيسية

الصفحة الرئيسية

للتواصل مع الإدارة

اطلب ديوانك الخاص

تسجيل دخول الأعضاء
اسم المستخدم
كلمة السر
نسيت كلمة المرور ؟
تسجيل عضو جديد
إحصائيات البوابة
عدد القصائد
157451 قصيدة
عدد الأعضاء
7577 عضو
عدد الشعراء
2990 شاعر
إحصائيات الزوار
عدد الزوار الكلي
1507877 زائر
عدد زوار الشهر
63325 زائر
عدد زوار الأسبوع
16073 زائر
عدد زوار اليوم
3111 زائر
التصويت
هل تجد صعوبة في العثور على القصيدة او الشاعر الذي تبحث عنه ؟
نعم وأقترح اعادة التصميم بطريقة اكثر سهولة.
لا فقط احتاج الى محرك بحث لتسهيل المهمة .
نتائج التصويت
يَزيد بن الطَثَريّة
يَزيد بن الطَثَريّة
? - 126 هـ / ? - 743 م
يزيد بن سلمة بن سمرة، أبو الكشوح، ابن الطثرية.
شاعر أموي من بني قشير بن كعب، له شرف وقدر في قومه، كان حسن الشعر، حلو الحديث، شريفاً، متلافاً للمال، صاحب غزل وظرف وشجاعة وفصاحة. جمع علي بن عبد الله الطوسي ما تفرق من شعره في ديوان.
قتله بنو حنيفة في موقعة لهم يوم الفَلَج من نواحي اليمامة.
قصائد الديوان
سَخَطتَ وَلَم أُذنِب وَتَرضى مُخالِفاً  أَقولُ لِثَورٍ وَهوَ يَحلِقُ لُمَّتي  يَقولُ خَليلي بِاللَوى مِن حُفارَةٍ  أُحِبُّكَ أَطرافَ النَهارِ بَشاشَةً 
أَلا بِأَبي مَن قَد بَرى الجِسمَ حُبُّهُ  فَإِن شِئتُمُ مَيّادُ زُرنا وَزُرتُمُ  قُل لِلبَوادِرِ وَالأَحلافِ ما لَكُمُ  أَلا حَيِّيا الأَطلالَ وَالمُتَطَنَّبا 
فَلَمّا جِئتُ قالَت لي كَلاماً  إِذا ما الريحُ نَحوَ الأَثلِ هَبَّت  جَرى واكِفُ العَينَينِ بِالديمَةِ السَكبِ  غَدَوا كاعِمي أَفواهَهُم بِسِياطِهِم 
يَقولُ بِصَحراءِ الضُبَيبِ اِبنُ بَوزَلٍ  تَذَكَّرتُ لَيلى أَن تَغَنَّت حَمامَةٌ  وَفِتيانٍ شَوَيتُ لَهُم شِواءً  سَقى دِمنَتَينِ لَيسَ لي بِهِمُ عَهدُ 
أَشاقَتكَ أَطلالُ الدِيارِ كَأَنَّما  وَأَبيَضَ مِثلُ السَيفِ خادِمُ رِفقَةٍ  وَلَو تَراني وَأَخي عُطارِدا  أَمسى الشَبابُ مُوَدِّعاً مَحمودا 
يا أُمَّ عَمروٍ أَنجِزي المَوعودا  أَلا يا صَبا نَجدٍ لَقَد هِجتُ مِن نَجدِ  خُوَدٌ يَكونُ بِها القَليلُ يَمَسُّهُ  أَلَهفَ أَبي لَمّا أَدَمتُ لَكِ الهَوى 
ِنَفسِيَ مَن لا بُدَّ أَنِّيَ هاجِرُه  أَلا أَيُّها البَيتُ الَّذي أَنا هاجِرُه  وَصاتُكَ بِالعُهودِ فَقَد رَأَينا  عَلى قَطَريٍّ نِعمَةٌ إِن جَزى بِها 
أَنعَتُ عيراً مِن عُيورِ القَهرِ  أَلا بِئسَما أَن تَجرِموني وَتَغضَبوا  يا سَخنَةَ العَينِ لِلجَرميِّ إِذ جَمَعَت  وَيَومٍ كَظِلِّ الرُمحِ قَصَّرَ طولَهُ 
قَضى غُرَمائي حُبَّ أَسماءَ بَعدَما  يا ثَورُ لا تَشتُمَن عِرضي فِداكَ أَبي  أَلا رُبَّ راجٍ حاجَةً لا يَنالُها  أَلا لَيتَ شِعري وَالخُطوبُ كَثيرَةٌ 
ما وَجدُ عُلوِيُّ الهَوى جَنَّ وَاِجتَوى  وَإِنّي لَأَستَحيِي مِنَ اللَهِ أَن أَرى  وَلَمّا لَحِقنا بِالحَمولِ وَدونُها  سَتَبرَأُ مِن بُعدِ الضَمانَةِ رِجلُها 
كَأَنَّ مَدامَةً مِن خَمرِ دَنٍّ  لَوَ أَنَّكَ شاهَدتَ الصَبا يا اِبنَ بَوزَلٍ  أَقولُ وَقَد أَيقَنتُ أَنّي مُواجِهٌ  عُقَيلِيَّةٌ أَمّا مُلاثُ إِزارِها 
سَلامٌ عَلَيكُنَّ الغَداةَ فَما لَنا  لَعَمري إِنَّ الكُمَيتَ عَلى الوَجا  خَلا الفَيضُ مِمّا حَلَّهُ فَالخَمائِلُ  أَما وَإِلى الواشي وَإِن طاوَعَتهُمُ 
أَنا الهائِمُ الصَبُّ الَّذي قادَهُ الهَوى  وَحَنَّت قُلوصي بَعدَ هُدءِ صَبابَةٍ  حَمراءُ تامِكَةُ السَنامِ كَأَنَّها  لَو أَنَّني لَم أَنَل مِنكُم مُعاقَبَةً 
بِأَكنافِ الحِجازِ هَوىً دَفينٌ  أَلا طَرَقَت لَيلى فَأَحزَنَ ذِكرُها  أَلا لا أُبالي إِن نَجا اِبنُ بَوزَلٍ  كَيفَ العَزاءُ وَأَنتِ أَومَقُ مَن مَشى 
إذا انشَقَّ عِندَ السَابِريُّ رَأَيتَهُ  يا أُمَّ عَمرو أَنجِزي المَوعُودا  فلا الكَيسُ يُدني من تأجلِ وَقتهِ  فَلولا ثلاثٌ هُنَّ من لَذَّةِ الفَتَى 
أَيا حَزَناً وعاوَدَني وداعي  إِذا لَم يَكُن بَيني وَبَينَكِ مُرسَلٌ  تَطَاولَ لَيلي بالعِراقِ ولَم يَكُن  أَعنِّي عَلى صَرفِ النَّوى لَيسَ لي بها 
   
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد
عُقَيلِيَّةٌ أَمّا مُلاثُ إِزارِها أَعنِّي عَلى صَرفِ النَّوى لَيسَ لي بها 64
قصائد متميزة
ولد الهدى فالكائنات ضياء
ريم على القاع بين البان و العلم
أحبك .. أحبك
مع تلميذي
مرثية للرئيس الشهيد/ صدام حسين
الخيل و الليل و البيداء تعرفني
سلام من صبا بردى أرق
على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء
شوقي يقول وما درى بمصيبتي
بُلبلان
مناجاة
ا لشعـر والسيف
جميل الشعر(رسالة الى الوطن)
خدعوها بقولهم حسناء
سم الدسم
على قدر أهل العزم
الغريب
كتاب الحب
وعين الرضا عن كل عيب كليلة
رَمَضانُ وَلّى هاتِها يا ساقي
قصائد جديدة
المَجدُ يشدو لشادي
غيث شاعر
قف تأمل
تحت العلم
المناهج
نشيد المرشدات
كشافة العرب
علاش قافل المحمول
في مخيم الكشافة
ربيع الكشافة
وأسعد خلق الله من قال عن رضى
ولست أبالي حين أصبح جثةً
دعني فإني من جهلي لفي دعةٍ
إذا نظرت إلى الأيام ماضيةً
هيهات يفنى البغض بغض مثله
أتجحد ما في الريح من أنة الحزن
وكم نظرت وقد أكبرت من جبل
أرأيت الحمار يمعن رفساً
يا واضعاً فوق الجبين يمينه
يا من يدل عليّ بالنسب الذي
أعضاء متميزون
المشرف العام
حمد الحجري
ملآذ الزايري
سيف الدين العثمان
الأقستان
السيد عبد الله سالم
محمد أسامة
JUST ME
صباح الحكيم
أعضاء جدد
محمد الشيخ جمال
يحيى محمد أمين
اللغوي الظريف
نوري سندي
حيدر ناصر
جمال بن صالح
رؤوف يوسف
سوارة حياه
حروف القصايد
عادل محمود