0 4420
ابن زمرك
ابن زَمرَك
733 - 795 هـ / 1333 - 1392 م
محمد بن يوسف بن محمد بن أحمد الصريحي، أبو عبد الله.
المعروف بابن زمرك وزير من كبار الشعراء والكتاب في الأندلس، أصله من شرقيها، ومولده بروض البيازين (بغرناطة) تتلمذ للسان الدين ابن الخطيب وغيره.
وترقى في الأعمال الكتابية إلى أن جعله صاحب غرناطة (الغني بالله) كاتم سره سنة 773هـ، ثم المتصرف برسالته وحجابته.
ونكب مدة، وأعيد إلى مكانته، فأساء إلى بعض رجال الدولة، فختمت حياته بأن بعث إليه ولي أمره من قتله في داره وهو رافع يديه بالمصحف.
وقتل من وجد معه من خدمه وبنيه، وكان قد سعى في أستاذه لسان الدين بن الخطيب حتى قتل خنقاً فلقي جزاء عمله.
وقد جمع السلطان ابن الأحمر شعر ابن زمرك وموشحاته في مجلد ضخم سماه (البقية والمدرك من كلام ابن زمرك) رآه المقري في المغرب ونقل كثيراً منه في نفح الطيب وأزهار الرياض.
قال ابن القاضي:
كان حياً سنة 792 ذكرت الكوكب الوقاد فيمن دفن بسبتة من العلماء والزهاد.
سَلِ الأفق بالزُّهر الكواكب حاليا لمن قبة حمراء مد نضارها لو تَرْجعُ الأيامُ بعدّ الذهابْ
يا من له الوجه الجميل إذا بدا أَبْلِغْ لغرناطةٍ سلامي ما أملح مه فصل الربيع
حيَّاكِ يا دار الهوى من دارِ نسيمُ غرناطةٍ عَليلُ هذا الصباحُ صباحُ الشيب قد وَضَحا
يا من يحن إلى نجدٍ وناديها سلام على الدنيا جميعاً وما فيها نفسي الفداء لشادن مهما خطرْ
طلع الهلالُ وأفقهُ متهلّلُ هبّ النسيم على الرياض مع السَحَرْ معاذ الهوى أن أصحبَ القلب ساليا
كتب الإله على العباد محبةً زارَ الخيالُ بِأَيْمَنِ الزَّوْرَاءِ هذي العوالم لفظ أنت معناهُ
لو كنتُ أُعطي من لقائك سولا أَمدامعٌ منهلَّةٌ أم لؤلؤُ ذيب نرهن ذا الغفاره
أغرى سراةَ الحيّ بالإطراقِ على الطائر الميمون والطالع السعد حَيَّت صباحاً فَأحْيَتْ ساكني القَصَبَهْ
يا من تمدُّ له الملوكُ أكفّها هنيئاً هنيئاً لا نفاد لعدِّهِ رعى الله زهراً ينتمي لقرنفل
لولا تألق بارق التذكارِ لقد زادني وجداً وأغرى بيَ الجوى ما عذركم أنْ لم تجودوا بعدما
الحمد لله بلغنا المنى نجوم أمدتها بدور كواملُ ومشتملٍ بالحسن أحوى مهفهف
ظِلالكُمُ تندو وموردكُمُ عذْبُ باللهِ يا قامَةَ القَضِيبِ طالعتُه دون الصباح صباحاً
ضريحَ أمير المسلمين محمد سلو البارقَ النجديِّ من عَلَمَيْ نجدِ أنظر لأفق جمال
أحافد عبد التين يملأُ بطنَه إن الإمام محمدا والعودُ في كف النديم بسر ما
لو تروا حب ما اجمل ألنيّ أبلغ من العمل مولايَ يا ابن السابقين إلى العلا
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
سَلِ الأفق بالزُّهر الكواكب حاليا الأمير بدر المواكب 154 0