1 3599
الإمام الشافعي
هوالأمام أبو عبد الله محمد بن ادريس بن العباس،يتصل نسبه بنسب الرسول الكريم،ولد بغزة،ثم حمل الى مكة المكرمة وهو ابن سنتين (وحبب اليه العلم منذ صباه فجالس العلماء وأخذ عنهم، ثم وفد على الأمام مالك فى المدينة وحفظ الموطأ، ثم ارتحل الى اليمن فالعراق ينشر علم الحديث وفقه السنة ويستخرج الاحكام ثم رحل الى مصر سنة مائة وتسع وتسعين هجرية وصنف فيها مذهبه وألف فى علم الأصول،واعترف له الناس بالامامة وأصبح أحد الأئمة الأربعة المجتهدين ،وتوفى بمصر سنة مائتين وأربع هجرية عن أربع وخمسين سنة..)
رحم الله الامام الجليل الامام الشافعى
وعين الرضا عن كل عيب كليلة زن من وزنك بما وزنك ما حك جلدك مثل ظفرك
أتهزأ بالدعـاء وتزدريـه إن لله عـبـاداً فطـنـا أخي لن تنال العلم إلا بستةٍ
شكوت إلي وكيع سوؤ حفظي ولرب نازلةٍ يضيق لـها الفتى تغرب عن الأوطان فـي طلب العلى
تعمدني بنصحك في انفـراد تعصي الإلـه وأنت تظهر حبه ولما قسا قلبي ، وضاقـت مذاهبـي
تموت الأسد في الغابات جوعاً سهرت أعين ، ونامـت عيـون إذا رمت أن تـحيا سليماً من الردى
تعلم فليس الـمرء يولد عالمـاً صن النفس واحـملها على ما يزينهـا إذا سبنـي نـذل تزايـدت رفـعـه
إذا المـرء أفشـى سـره بلسانـه إذا نطق السفيه فلا تجبـه سهـري لتنقيـح العلـوم ألذ لـي
أحب الصالحين ولست منهم رأيت القناعـة رأس الغـنى اصبر على مر الجفا من معلم
توكلت في رزقي على الله خالقي علمي معي حيثما يممت ينفعني تـمنى رجالٌ أن أمـوت وإن أمـت
اقبل معاذير من يأتيك معتذراً الدهر يومان ذا أمن وذا خطـر ليت الكلاب لنا كانت مجـاورة
يا آل بيت رسـول الله حبكـم لقلع ضرس وضرب حبـس ما في المقام لـذي عقـلٍ وذي أدبٍ
كلما أدبني الدهـر وجدت سكوتـي متجـراً فلزمتـه نعيب زماننا والعيـب فينـا
محن الزمان كثيرة لا تنقضي أعرض عن الجاهل السفيـه رأيت العلم صاحبـه كريـم
ومن الشقـاوة أن تحـب ارحل بنفسك من ارضٍ تضام بهـا إذا لم أجد خلاً تقياً فوحدتـي
تعاظمنى ذنبى أحب من الأخـوان كـل مواتـي إن الفقيه هـو الفقيـه بفعلـه
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
وعين الرضا عن كل عيب كليلة النَّاسُ بالنَّاسِ ما دامَ الحـياءُ بــهمْ 111 0