0 412
أبو بكر الصولي
أبو بكر الصولي

محمد بن يحيى بن عبد الله، أبو بكر الصولي، الشطرنجي.
نديم، من أكابر علماء الأدب. نادم ثلاثة من خلفاء بني العباس، هم: الراضي، والمكتفي، والمقتدر.
وكان من أحسن الناس لعبا بالشطرنج.
نسبته إلى جده (صول تكين) توفي في البصرة مستتراً.
له: (الأوراق-خ) في أخبار آل العباس وأشعارهم، طبع منه (أشعار أولاد الخلفاء)، و(أخبار الراضي والمتقي)، و(أخبار الشعراء المحدثين)، وله (أدب الكتاب-ط)، و(أخبار القرامطة)، و(الغرر)، و(أخبار ابن هرمة)، و(أخبار إبراهيم بن المهدي-خ)، و(اأبار الحلاج-خ)، و(الوزراء)، و(أخبار أبي تمام-ط)، و(شرح ديوان أبي تمام-خ) الجزء الثالث منه، و(وقعة الجمل-خ) رسالة صغيرة، و(أخبار أبي عمرو بن العلاء).
أَصْبَحَ الْمُلْكُ عالياً بأَبي الْعَ مُتَيَّمٌ مُتْلِفُهُ تَلَدُّدُه غَشِيَتْنِي مِنَ الهُمُومِ غَواشٍ
أَبَغِضِتَهُ مِنْ بَعْدِمَا بُذِلَ الرِّضَا مَا عَلَى الأَرْضِ مَادِحٌ لَكُمُ قَبْ ضَحِكَ الدَّهْرُ بعد طُول عُبُوسِ
حُبٌّ لأِحْمَدَ قَدْ فَشَا يا مَلِيحَ الدَّلاَلِ رِفْقاً بصَبٍّ سَيِّدِي أَنْتَ إِنَّني بِكَ صَبٌّ
قُل لِلْخَلِيفةِ تِرْبِ الْعِلْمِ والأدَبِ يَا مُذِيقِي غُصَّةَ الْكَمَدِ هَنِيئاً لِلْوَزِيرِ قَضَاءُ دَيْنٍ
نَعِمَ الْوَرَى بِسَوابِغِ النَّعْماءِ أَثْبَتُ الرَّحْمنُ بالسَّعْدِ المْضُي أَسُرُّكِ يَا مُنَايَ وَلاَ أَسُوكِ
بَقِيتَ أَمِيرَ المُؤْمنينَ عَلَى الدَّهْرِ يا أَميراً ما رَأَيْنَا وَصَلَتْ رُقْعَةُ الأَمِيرِ الرَّئِيسِ
بَارَكَ اللهُ لِلأَمِيرِ أَبِي الْ شَهِيداهُ إنْ لَمْ تَظْلِمِيهِ نُحُولُ تَعَزَّ يا خَيْرَ الْوَرَى عَنْ أخٍ
عَذَلْتُ امْرَءاً فِي عِشْقِهِ لَيْسَ يَعْذُرِكْ وَفُزْتَ بِما تَهْوى وَصالَتْ عَلَى الْعِدَا أَلا قُلْ لَخِيْرِ النَّاسِ نَفْساً وَوَالِداً
قُلْ لِخَيْرِ الكُفاةِ أَحْمَدَ الْ
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
أَصْبَحَ الْمُلْكُ عالياً بأَبي الْعَ وَفُزْتَ بِما تَهْوى وَصالَتْ عَلَى الْعِدَا 25 0