0 203
ابن كسرى
ابن كسرى

أبو علي الحسن بن محمد بن علي الأنصاري.
من أهل مالقة وهو أديب شاعر نحوي من أهم شيوخه الشاعر أبو عبد الله محمد بن غالب الرصافي البلنسي ومن أهم تلاميذه أبو عمرو بن سالم.
وقد تنقل بين الأندلس والمغرب الأقصى والتقى بعض الملوك والأمراء ومدحهم.
إلهِيَ أنتَ اللهُ ركْنِي وملْجِئي لِئنْ لِزمْتُ خُمُولي يا أبا حَسنٍ أَشْهَدُ ألا إِلَهَ إِلا اللهْ
يا شَاعِرًا يتسَامى أمَعْشَرَ أهْلِ الأرْضِ بالطولِ والعرْضِ بِإحْدى هذِه الخيْماتِ جارَهْ
أبا عمْرو الأعْلى لعَمْركَ ما المُنى تخُط يَخُط الشوْقُ في القلْبِ شَخْصَها نَمَتْ على نَفْسِ الشمالِ شمُولُ
مرَامُكم لا يُنالُ قَسَمًا بِحُمْصٍ وإنهُ لعَظِيمُ وقَالوا حبُيبُكَ ذو شاربٍ
يا مُولعًا بالبَهارِ زُرنا شَربْنا مع الحِيتانِ في يَبسِ النهْرِ وكمْ يتَمنى المَرْءُ تخليصَ نَفِْسهِ
وما رأتْ عيْنايَ فيما مَضى ولَمْ يَْبقَ منْهَا غَيْرُ لوْنِ نَقائِهَا لهُ لدعَاءِ أَميرِ المُسلمينَ ارتِياحَةٌ
وخَالِقْ بنُقْصَاٍن جمَيعَ الورى تَسُدْ سَقى الرائِحُ الغادِي زمَانًا قطعتُهُ بادِرْ كُؤوسَك إنمَا هِي أنجمٌ
وَكُنا إذا ما لزمْنا الوقَارَ يا لائِمًا قدْ أَلامَ لما حُسامٌ هو الموتُ الزؤَامُ متى يَشِم
وخضرٌ منَ الدوْحَاتِ لميٌ ظِلالُها وابِأبي رَائِق الشبابِ ويَا
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
إلهِيَ أنتَ اللهُ ركْنِي وملْجِئي أَشْهَدُ ألا إِلَهَ إِلا اللهْ 26 0