8 4921
عبد الهادي السودي
عبد الهادي السودي
توفي في 932 هـ / 1525 م
محمد بن علي بن محمد السودي، أبو عبد الله الشهير بالهادي اليمني.
متصوف شاعر، من أهل تعز (باليمن) ووفاته فيها.
له (ديوان شعر) أسماه (بلبل الأفراح وراحة الأرواح) وفي شعره جودة وطلاوة، وأكثره على طريقة أهل التصوف، وأورد صاحب النور السافر طائفة كبيرة منه، والسودي نسبة إلى قرية (سودة مشضب) على ثلاث مراحل من صنعاء، ونسبه يرجع إلى بني شمر وهم من أولاد كندة.
أهلاً وسهلاً بكم يا جيرة الحلل لغير جمالكم نظري حرامُ لولاك يا زينة الوجودِ
قد كساني لباس سقم وذلَّه شاهِد جمال مُحيا غاية الطلبِ يا مقعد العزمات يا عبد الهوى
عطفة يا جيرة العلمِ حكمت بسلطان الجمال على قلبي يا حادي العيس بالألحان والنغمِ
حاضرٌ في القلب لم يغبِ عن غرامي ولوعتي صادت فؤادي اليوم ظبية البر
ليس عند الخلق من خبر يا نفحة الجود هبي زارت مكفرة الذنوب وودَّعت
يا منى قلبي ويا سكني يا غائباً وسويدا القلب مأواهُ أمست تقل لي عذبة المقبل
حُيِّيتَ يا مربع الأحباب بالديمِ عساك يا بلبل الأفراح تخبرني متى متى واظبي شِعب عامر
ليس إِلا بكم يتم السرورُ عشق الجمال أقسمتُ بالسين بعد ياءٍ
يا من هواها وجب زارت وقد غاب الرقيب والواش سجع الحمام فويق غصن ناظرِ
أيا بارقاً بالغور ومضُك مُتلفي أفدي قمرا جماله ألهاني أحبتنا غبتم فأوحشتم المغنى
الحُبُّ في مهجتي نار الهوى قدحا سادتي مر في فمي كل حالِ لا تسل يا تحفة التحفِ
ألا هكذا هكذا يا نديمُ يا راحة الروح يا من وادي المحبة سال
يا عُربَ نجدٍ أنتُم لي فتنةٌ بسك من الهجران يا فاتني عذَّبتني بالمطل منها سعادُ
عيني صدئت برؤية الأغيارِ عاذلي في الحب أو خطرِه في مثل هواك ترخص الآجالُ
يا غاية منيتي وأقصى وطري هل عندكم من سعاد لي خبر نافس بالروح في هوى من تهوى
1
أكثر القصائد مشاهده آخر قصيده مضافه عدد القصائد عدد المتابعين
أهلاً وسهلاً بكم يا جيرة الحلل حيت فأحيت مهجة المتيم 266 0