تاريخ الاضافة
الأربعاء، 14 مارس 2012 08:55:21 م بواسطة المشرف العام
0 406
أحن إلى الأحباب والمنزل الرحب
أحن إلى الأحباب والمنزل الرحب
وأقنع أن أهدي السلام مع الركب
ولولا طلاب العز ما كنت راحلاً
إلى بلد الأهواز عن بلد العرب
احل بلاد الجدب وهي عزيزة
وأهجر أرض الخصب والذل في الخصب
وما برحت لي همة ناصرية
مقسمة نصفين في الجدّ واللعب
فنصف معنّى بالعلا وطلابها
ونصف معنّى بالصبابة والحب
ولي سكن بالحسن يشعب خلّتي
ويصدع قلبي بالتجنب والعتب
وما انسه لا أنس يوم فراقنا
وقد جاد وشك البعد لي منه بالقرب
وضمّي له عند الوداع وانما
أضمّ لفرط الوجد قلبي إلى قلبي
فيا ليت وشك البين أمهل ساعة
قضى وطري منه بها وقضى نحبي
فمن كان مثلي كان مشترك الهوى
فأحرى بأن تلقاه مقتسم اللّب
فتشرق نحو الشرق بالدمع عينه
ويجري لها غرب على ساكن الغرب
رحلت إلى الأقوام والسيف شافعي
وناصر دين اللَه من حسب حسبي
فأنفقت جاهي في الطلاب اليهم
وكان الذي أنفقت خيراً من الكسب
دعتني اليه في اغترابي ضرورة
حملت لها نفسي على مركب صعب
أذل امرأ القيس اغتراب دياره
وأنكج أخت التغلبيين في جنب
واني على وجد ضلوعي تجنّه
لا صبر من عود على جلب الجنب
اذا ما أدلهم الخطب اصبحت شيخه
وان حضرت حرب فاني أخو الحرب
فدونكها تشفي السقيم من الجوى
ويشفي بها المكروب من ألم الكرب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
وجيه الدولة الحمدانيغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي406