تاريخ الاضافة
الأربعاء، 14 مارس 2012 08:57:29 م بواسطة المشرف العام
0 270
ألا حبّذا بغداد خلّة قاطن
ألا حبّذا بغداد خلّة قاطن
وإن بعدت من أهله وقطينه
مرابع غزلان وملعب فتية
وملهى خدين مغرم بخدينه
وماء كريق الحب عذب يميحه
هواء كدمع الصبّ إثر شجونه
كأني لم أحلل بها ومطالبي
غرائب أبكار النعيم وعونه
ومن صيد لهوي غادة في حجالها
ومن صيد جدّي ضيغم في عرينه
بلى كان ديناً للزمان استردّه
وما زال مغرى بارتجاع ديونه
حلفت يميناً برّة وشفعتها
وفي قول مثلي نادح عن يمينه
لقد سفهت فرسان غنم بن تغلب
بعصيان حالي عزّها وضمينه
ظننت بهم ظناً فعاد حقيقة
وظنّ خبير القوم مثل يقينه
نهيتهم أن يجعلوا البغي مركبا
فيلفى قليلا لبثهم في متونه
وحذّرتهم طعناً يفك إلى العلا
من الحلق الماذيّ نظم عيونه
وضربا يطير الهام حتى كأنه
من الطير سرب طائر عن ركونه
وما غرّهم من صادق الشدّ باسل
أخي لبد ثبت الجنان ركينه
يقيت غرار السيف نفس ضريبه
ويقرى سنان الرمح روح طعينه
فان صادفوا منّي ركونا اليهم
فربّ مداري وحشة بركونه
وان صادفوا منّي سكوناً فإنما
مهال شجاع الرّبد تحت سكونه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
وجيه الدولة الحمدانيغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي270