تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 2 أبريل 2012 09:37:15 ص بواسطة المشرف العامالإثنين، 2 أبريل 2012 10:05:38 ص
1 317
خَلِيليَّ إِنَّ القَلبَ في أَبحُرِ الهَوى
خَلِيليَّ إِنَّ القَلبَ في أَبحُرِ الهَوى
يُراغُ بِها طُولَ المَدى وَتُراغُ
فَهَل ساحِلٌ لِلوَصلِ يَلجَأ عِندَهُ
غَريقٌ لَهُ الماءُ الأَجاجُ مُساغُ
يبرّحُ بي أَنّ الفُؤادَ مُوَكّلٌ
بِذِي غَنَجٍ مِنهُ الجَمالُ يُصاغُ
أَهِيمُ وَأُهمِي دَمعَ عَيني صَبابَةً
وَهَيهاتَ ما لي لِلوِصالِ بَلاغُ
أَمرِّغُ وَجهي في الترابِ لَعَلَّهُ
يَرِقّ وَما يُغني لَدَيهِ مَراغُ
يُصَرِّفُ قَلبي في يَدَيهِ فَما يُرى
لِقَلبي وَإِن طالَ الزَمانُ فَراغُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن عسكر الأنصاريغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس317