تاريخ الاضافة
الجمعة، 6 أبريل 2012 09:34:21 ص بواسطة المشرف العام
0 558
كأن ليلى وفي إعادة أنجُمهُ
كأن ليلى وفي إعادة أنجُمهُ
لقا تأوَهت في ظلمانِه شابا
كأن ليلى شريكي في الهوى فإذا
فكَرتُ فكر والبلوى لمن خابا
كأنَّ ليلى وصبحي فيه محتجبٌ
غيرانُ سدَّ على معشوقتي بابا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن هذيل القرطبيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس558